اليوسف: أبواب مضر مشرعة للجميع

اليوسف -مضر

في حديث خاص لصحيفة “سبورت السعودية ” حول الأزمة الحالية في نادي مضر أكد عضو مجلس الإدارة والمتحدث الرسمي بنادي مضر الاستاذ “علي اليوسف” أن الإدارة بذلت و تبذل كل ما في وسعها لخدمة نادي مضر وخدمة القديح وشدد أنه شخصياً يرفض الإساءة لكل من خدم النادي سابقاً أو حالياً.

وفي سؤال له عن الكلمة التي اطلقها أحد أعضاء مجلس الإدارة “أشباه الرجال” قال “اليوسف”  أن هذه الكلمة موجهة لبعض من انحرفوا عن المسار وأساءوا بحد قوله إلى النادي والقديح ، مؤكداً أنه شخصياً يعتذر عن هذه الكلمة إن فهمت بشكل خاطئ .

وعن سؤالنا له حول تصريح الكابتن علي مرار الذي أدلى به الأسبوع الماضي قال اليوسف من لحظة تسلمنا إدارة النادي والأزمات المتتالية تواجهنا من كل حدب وصوب وقد حاولت الإدارة ثني مرار عن قرار استقالته اثناء تواجد الفريق في قطر للمشاركة ببطولة أندية العالم لكن لم تتكلل مساعينا بالنجاح وبعد قرار مرار بالابتعاد تم تشكيل لجنة برئاسة المهندس أحمد المرزوق لإعادة التوازن للفريق.

أمّا عن موجة الانتقادات الموجهة لعمل الإدارة قال اليوسف أتمنى إيقاف الحملات التي تهدف لإسقاط الإدارة لأننا نظل أخوة رغم الاختلاف وأتمنى أن لا تصل الأمور لدرجة الخلاف.

وعن عودة الإدارة السابقة المشرفة على الفريق قال اليوسف أبواب النادي مشرعة إلى الجميع مؤكداً أن الجميع يستطيع خدمة النادي من موقعه كما أن المسألة تحتاج إلى وقتاً حتى تذوب الاختلافات في وجهات النظر وأن الأمر يحتاج إلى صفاء وهدوء من الجميع وهذا لا يتحقق إلا بالوقفة الصادقة من جميع أبناء القديح . كما طالب اليوسف من الجميع الالتفاف حول ناديهم لكي يتسنى للفريق إنهاء الموسم الرياضي بشكل جيد.

وعرج اليوسف في نهاية حديثه على الإخفاق في البطولة الخليجية حيث قال أننا مستاءون مما حدث وننتظر التقارير الفنية والإدارية لمناقشة سبب الإخفاق و تلافي ما حدث في القادم من البطولات.

108