عضو شرف العدالة الزيد : العدالة قادم بقوة للأضواء .. ورجال الأعمال مطالبون بالدعم

أعرب عضو شرف نادي العدالة الأستاذ جاسم الزيد عن سروره لصدارة الفريق الأول لكرة القدم بالنادي لأندية دوري الأمير محمد بن سلمان لأندية الدرجة الأولى للمحترفين بعد مضي 23 جولة حتى الآن، وقال : «هذه الصدارة لم تكن وليدة الصدفة، بل جاءت من جهود كبيرة بذلت من اللاعبين والجهازين الإداري والفني ومن خلفهم إدارة النادي، كذلك الجمهور العدلاوي المساند، ولا أنسى الداعمين للنادي، وإن كان الدعم محدودًا، وهنا لا بد من وقفة رجال أعمال الأحساء ورجالاتها مع العدالة الذي الآن يتصدر الفرق، ولا بد من المحافظة على هذه الصدارة حتى النهاية حتى يصعد الفريق لمصاف دوري الكبار، فالفترة المقبلة الفريق بحاجة للدعم أكثر من أي وقت مضى، ورجال أعمال الأحساء عليهم دعم هذا الفريق البطل الذي يقدم نفسه بقوة رغم إمكانات النادي المحدودة».

وأضاف : نادي العدالة يمثل الأحساء جمعاء وليس فقط بلدة الحليلة وعلى رجال الأعمال الالتفاف حول النادي وتقديم الدعم المادي الذي يحتاجه في الفترة المقبلة، بيد أن هذه فرصة ذهبية لرجال الأعمال لدعم النادي، فهي فرصة لن تعوض أو تتكرر، مطالبًا إدارة النادي بفتح قسم للعلاقات العامة للالتقاء برجال الأعمال والأهالي للحصول على الدعم المناسب، والمهمة صعبة وليست بالسهلة كما يتوقعها البعض لكن دور العلاقات العامة ضروري، في حين على الإدارة أن تعين شخصًا هو المسؤول الأول ويكون مقبولًا في المجتمع، عليه العمل بجد واجتهاد ليحقق المطلوب.

وأشار إلى أن النادي بحاجة للدعم ليس فقط من أبناء الحليلة بل رجال الأعمال بالأحساء عليهم مسؤولية كبيرة تجاه ناديهم العدالة، وحقيقة هناك بعضهم يحتاج لدعوة من العلاقات العامة بالنادي بعد استحداثها عاجلًا للتواصل معهم والحصول على الدعم المناسب منهم، أيضا يجب ألا نغفل الراعي الرسمي للنادي، فهو بحاجة لراع رسمي على أن يكون له ثقله ووزنه من بين رجال الأعمال أو الشركات الخاصة، وهذا دور العلاقات العامة، فمتى إدارة النادي جلبت مسؤولًا مريح ولديه أسلوب الإقناع الذي يعتبر مهم جدًا في جلب أي داعم أو راع للنادي، سيحصل النادي على الدعم المناسب وراع كبير.

وأكد الزيد أن هذه الصدارة ليست مستغربة إطلاقًا بفضل من الله ثم بالجهود المبذولة كما أسلفت، في الوقت الذي أبناء الحليلة يستحقون ذلك، بيد أنه ينبغي في الفترة المقبلة الحذر في المباريات، فهي مباريات هامة جدًا وقوية وحاسمة وعلى اللاعبين خوضها كأنها مباريات كؤوس، فالحذر والتأني مطلوب، ومباريات ضغط على اللاعبين والإدارة والجهاز الفني والجمهور، فالمنافسة شرسة جدًا.

ووجه كلمة للاعبي الفريق، وقال : «المنافسة على الصعود وصدارة الفرق هي فرصة ذهبية لهم للبروز والصعود لدوري الأضواء والشهرة، واللاعبين في النهاية محترفون فمتى ما برزوا في المباريات الكل من الأندية تنظر إليهم وبالتالي ستعود الفائدة لهم، لكن الآن عليهم التركيز مع العدالة لتحقيق الطموح المشترك، فيما وجه كلمة أخيرة لجماهير العدالة أشار فيها إلى أن جمهور العدالة يحضر المواجهات بكثافة ويؤازر ويساند من البداية حتى النهاية، لكن عليهم الفترة القادمة الحضور بكثافة أكثر من الفترة الماضية، وجمهور العدالة عاشق و ذواق، أن شاء الله تعالى يخرج سعيدًا في كل جولة وأن تترجم كل المجهودات بالصعود لدوري الكبار».

 

95