قرارين إنضباطيين بحق النصر ورفض إحتجاجين

أصدرت لجنة الانضباط والأخلاق بالاتحاد السعودي لكرة القدم مساء اليوم 4 قرارات، تضمنت مخالفتين لنادي النصر، ورفض الشكوى المقدمة من النصر على لاعب نادي الوحدة علي النمر، إلى جانب رفض احتجاج نادي الاتحاد على الإنذار الثاني تجاه اللاعب جاري رودريغز.

وفي التفاصيل، ألزمت اللجنة نادي النصر بدفع غرامتين ماليتين، الأولى قدرها 14 ألف ريال، بسبب تأخر الفريق عن النزول لأرضية الملعب قبل بداية مباراة الفريق مع الأنصار في كأس الملك، مما أدى لتأخر انطلاق المباراة 3 دقائق.

وجاءت الغرامة الثانية على نادي النصر بمبلغ 12 ألف ريال، بسبب تأخر الفريق عن النزول لأرضية الملعب في بداية الشوط الثاني في ذات المباراة.
كما أصدرت اللجنة قراراً برفض الشكوى المقدمة من نادي النصر بتاريخ 31/12/2018 على نادي الوحدة ولاعبه علي النمر، والتي تضمنت الادعاء بأن قيام نادي الوحدة ولاعبه بالتصريح بحيازته الجنسية السعودية عند تسجيله ضمن كشوفات اللاعبين يمثل مخالفة للمادة 75 من اللائحة المتعلقة بالتزوير والتزييف.

كما تضمنت الادعاء بأن اشراك النادي أكثر من لاعب واحد من مواليد المملكة ضمن فريق الوحدة، في المباراة التي جمعت الوحدة بالنصر بتاريخ 02/12/2018، وهي ماعدّه النصر مخالفة لتعميم الاتحاد السعودي، وبالتالي مخالفة للمادة 59 من اللائحة المتعلقة بالأهلية القانونية.

وأبانت اللجنة أن الشكوى تم قبولها شكلاً، ورفضها من حيث الأصل لعدم توفر أركان المخالفتين موضوع الشكوى، كما أبانت أن القرار قابل للاستئناف.

وكان رابع قرار اللجنة هو رفض احتجاج نادي الاتحاد على الإنذار الثاني الذي تلقاه لاعب الفريق جاري رودريغز، والذي أسفر عن طرد اللاعب في مباراة الفريق أمام الوشم، في مباراة الفريقين في كأس الملك، كما قررت اللجنة مصادرة رسوم الاحتجاج المدفوعة وقدرها 10 آلاف ريال، وأوضحت أن قرار الرفض قابل للاستئناف.

90