في آسيا نحتاج مدربين معلمين وليس مدربين فقط

بطولة اسيا الصعب والمستحيل 24 فريق ومدرب عربي وحيد
المتابع لهذه البطولة يشاهد اختلاف المستويات والطموحات والأفكار والتخطيط والنتائج :ــ
• منتخبات اكلت الأخضر واليابس مستويات ونتائج .
• منتخبات قدمت مستويات متطورة .
• منتخبات تلعب بنصف قوتها .
• منتخبات تحاول ان تتطور .
• منتخبات تقاتل على افضل أربعة ثوالث.
• منتخبات تحاول ان تخسر باقل النتائج .
• منتخبات حضرت كضيوف شرف ورحلة مشاركة واستجمام .
24 منتخب ومدرب عربي وحيد 11منتخب عربي
• خمسة مدربين اسيويين في هذه البطولة .
• 16 مدرب أوروبي .
• مدربين اثنين من أمريكا الجنوبية .
• مدرب من قارة افريقيا .
• أربعة مدربين فقط يدربون منتخباتهم .
• إريكسون مدرب الفلبين وليبي مدرب منتخب الصين الأكبر سناً والأكثر شهرة.
• ومن افضل المدربين في البطولة من البرتغال كيروش مع منتخب إيران، وباولو بينتو مع كوريا الجنوبية.
• الكوري الشمالي كيم يونغ جون، مدرب منتخب بلاده الأصغر بين المدربين الـ24، حيث يبلغ من العمر 34 عاماً، وهو من المدربين الأربعة الذين يدربون منتخبات بلادهم .
• اكبر مدرب في البطولة لمنتخب عربي هو مدرب المنتخب السوري خرج بنقطة وحيدة .
• اصغرمدرب لمنتخب عربي مدرب منتخب قطر 9نقاط ومستويات جيدة .
• مدربين ساعدوا في تطوير منتخباتهم .
• مدربين صنعوا منتخبات بحسن الاختيار واللياقة البدنية العالية والروح والحماس .
• مدربين اظهروا ردود فعل مميزه مع منتخباتهم .
• مدربين اخرجوا كل ما لديهم في دوري المجموعات .
• مدربين تعاملوا مع دوري المجموعات بحذر وبالورقة والقلم .
في النهاية :ـ
هل يصنع هؤلاء المدربين ارث كرويا للمنتخبات الاسيوية وللقارة الاسيوية هل يستفيد الاتحاد الاسيوي من الخبرات التي يملكها هؤلاء المدربين
(( نحتاج مدربين معلمين وليس مدربين فقط ))

102