في اجتماع أعضاء الشرف .. رئيس التعاون: الديون أبرز العقبات التي تقف في طريقنا

عقد بمقر نادي التعاون الإجتماع الدوري الربع سنوي لهيئة أعضاء شرف النادي بحضور عدد كبير من أعضاء شرف النادي المقيمين بمدينة بريدة حيث أستعرض خلال الإجتماع العديد من الملفات المهمة في مسيرة النادي وجاء أبرزها ملف المديونيات والإستثمار والهيكلة المالية والإدارية وعقد بعد الإجتماع مؤتمر صحفي لعضو المجلس التنفيذي الأستاذ عبد العزيز الحميد ورئيس النادي محمد القاسم أجابا فيه على أسئلة الإعلاميين حيث تطرق في البداية عضو المجلس التنفيذي الأستاذ عبد العزيز الحميد أن هذا الإجتماع ليس رسمي بقدر ما هو ملتقى لأعضاء الشرف يتم فيه الإطلاع على خطط النادي المستقبلية وبعض العوائق التي تواجه النادي وقال:

حرصنا على أن يكون هناك ملتقى لأعضاء الشرف وسيكون كل ثلاثة أشهر لإطلاع الأعضاء على جميع ما يدور في الأروقة الإدارية والفنية والتشاور حول تذليل الصعاب وتناولنا الجوانب المالية والإدارية والمديونيات ووضع جدول زمني لكل خطة وجدنا تفاعل من أعضاء الشرف كما تم تكليف بعض من أعضاء الشرف لمتابعة بعض مشاريع النادي المتعثرة كالمنشأة وجميع هذه الخطط تجتاج للوقت لترى النور ولو أستطعنا تحقيق 30%  منها هذا الموسم فيعتبر نجاح لنا ويعتبر ملف الإدارة المالية هو أهم تلك الملفات لما يشكل من أهمية كبيرة لأي إدارة وتحويل العمل إلى منظومة إلكترونية بالتعاقد مع شركة خاصة لتنظيم تلك الأمور.

وفيما يخص توسيع رقعة أعضاء الشرف تحدث الحميد بقوله : هذا العمل يحتاج مجهود كبير ونعترف بأننا بنادي التعاون ضعيفين بالتواصل وسنعمل على تنظيمها مستقبلا ولكن نحتاج لدعم إعلامي بذلك ابتداء من الإجتماع الشرفي المقبل بمدينة الرياض والذي جاء بمبادرة من عضو شرف النادي عبد الرحمن المكيرش وأكد الحميد أن الفكر الإداري إذا أقترن بالدعم المالي فسيتحقق النجاح بإذن الله إذا أستطعنا أن نفكر بعقل قبل العاطفة ولنا بفكرة المجلس التنفيذي الذي بدأ بحلم وأصبح واقع يحتذى به بجميع الأندية.

وعن هذه الخطط وأنها دائما ما تكون على الورق وأنها لا تطبق أجاب الحميد بقوله “نصطدم أحيانا بعوائق تجبرنا على التأخير وهذا واقع بجميع الأندية نظير عدم الترتيب المسبق من إداري ومالي وغيرها”.

وتحدث رئيس النادي الأستاذ محمد القاسم مشيدا بهذا الإجتماع قائلا “تباحثنا عن أمور كثيرة وسيعقبه إجتماع آخر بمدينة الرياض وسنعمل على تنظيم ملف متكامل يشمل مهام واضحة وصريحة لجميع العاملين بالنادي لكي نقضي على الإجتهادات ونعمل بإحترافية كاملة”.

وعن تفاصيل عقد الرعاية الإعلاني مع شركة جزف أجاب القاسم وقال أنها تشمل التذاكر وقمصان اللاعبين واللوحات الإلكترونية ستعود على النادي بفائدة جيدة إن شاء الله وعن نيته لترشيح نفسه لفترة مقبلة أجاب بأن هذا الموضوع سابق لآوانه وفيما يخص أبرز المشاكل التي تواجههم كإدارة جديدة أجاب بقوله “ملف المديونيات وملف الإدارة المالية والإدارية هي أبرز ما تواجهنا من تحديات”.

وعن إشادة الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز بالقاسم خلال الزيارة التي تشرف بها مجلس إدارة النادي تحدث القاسم بقوله “أمير المنطقة من أكبر الداعمين لرياضة المنطقة بشكل عام ويدل على متابعة سموه الكريم لكل صغيرة وكبيرة تخص الأندية وهذا غير مستغرب على سموه الذي عودنا بتذليل جميع الصعاب وأبرزها ملف توقف المنشأة التعاونية والتي كان لسموه دور كبير في ذلك”.

99