الأمير عبدالعزيز بن تركي: الشراكة مع فورمولا إي خطوة ملهمة لتنطيم السباق المنتظر

قال الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة، إن توقيع اتفاقية شراكة مثمرة مع سباقات «فورمولا إي» العالمية يشكّل خطوة طموحة وملهمة لتنظيم السباق الكبير والمنتظر.

وأضاف سموه في المؤتمر الصحافي، الذي عقد أمس، إن التذاكر لن تكون مخصصة لمتابعة منافسات ومجريات السباق فحسب، بل ولحضور المهرجان الأكبر على الإطلاق في المملكة لسباقات السيارات وفعاليات الموسيقى والترفيه والأنشطة الثقافيّة، والذي سيشمل تنظيم 6 عروض فنية عالمية ضخمة تقام لأول مرّة في المملكة.

ومن جانبه قال الأمير خالد بن سلطان الفيصل، رئيس الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية، إن الرسالة الرئيسة لسباقات (فورمولا إي) تتمحور حول الاستفادة من مجالات الطاقة المتجددة، والعمل على اتباع طرق ملهمة على تقليص البصمة البيئية في سباقاتها المختلفة، وأسوةً بسباقات فورمولا إي الأخرى في شتّى أنحاء العالم.

وأضاف نقوم بتشجيع حاملي التذاكر على الاستفادة من خدمة (بارك آند رايد) ، حيث سيتم إيقاف جميع السيارات التي تحاول الوصول إلى مدينة الدرعية التاريخية، وهو ما سيضمن للزوار الاسترخاء وترك سياراتهم قرب المنزل والاستمتاع بأروع الأجواء.

أما كارلو بوطجي مدير عام شركة CBX المنظمة للمهرجان، فقد اعتبر السباق سيشكل حدثًا رائعًا للجميع، ويتضمن عددا من النشاطات والفعاليات الكبرى، الجميع متحمس لاستقبال الضيوف والجماهير.

109