مورينيو في ورطة حقيقة بسبب اتهاماته للفيفا

مورينيو

يعتزم الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، فتح تحقيق بشأن التصريحات التي اتهم من خلالها المدير الفني البرتغالي جوزيه مورينيو المنظمة بالتلاعب في أصوات المشاركين في استفتاء أفضل مدرب في العالم في السنة الماضية، والتي نالها مدرب منتخب إسبانيا فيثنتي ديل بوسكي.

وصرح عضو في المجلس التنفيذي للفيفا برايان خيمينيز لإذاعة أوندا ثيرو الإسبانية قائلاً “سنحدّد ما إذا كان مورينيو قال هذا الكلام، وسنقيّم تصريحاته تلك، وكيف كان يتحدث. سنرى ما هي التصرفات التي يمكننا اتخاذها للحفاظ على صورة الفيفا”

وأضاف “إذا تم الإثبات بأنه حاول توجيه اتهامات للمنظمة، سيكون علينا اتخاذ التدابير اللازمة، لأن الاتحاد الدولي لكرة القدم دائماً ما يسهر على اللعب النظيف. ديل بوسكي كان يستحق الحصول على الجائزة، ولهذا تم تسليمها إياه.”

جدير بالذكر أن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) قام اليوم الجمعة بنشر صورة للفاكس الذي توصل به من الاتحاد المقدوني، حيث تم التأكد من أن قائد المنتخب المقدوني جوران بانديف صوّت لثلاثة مدرين من ضمنهم فيثنتي ديل بوسكي، بينما سقط البرتغالي جوزيه مورينيو من اختياراته.

التعليقات

2 تعليقان
  1. مملكة الرقي الأهلاوية
    1

    بتحط نفسك في مواقف بايخة :mrgreen: :mrgreen: :mrgreen: :mrgreen: :mrgreen:

    Thumb up 0 Thumb down 0
    22 مارس, 2013 الساعة : 8:04 م
  2. راشد الذويب
    2

    ضحك عليك بانديف يا مورينيو :mrgreen:

    Thumb up 0 Thumb down 0
    23 مارس, 2013 الساعة : 9:06 ص
112