قال أنه خجول بسبب سداسية الهلال .. ميودراج: الإجازات سبب خسارة نجران

قدم الصربي ميودراج اعتذاره لمحبي وعشاق نادي نجران على الخسارة القاسية من الهلال, معتبراً أن ماحدث امر غير طبيعي ومخجل للغاية ويعتبر في مرحله العيب. وقال :نعم خسارة ثقيله لكن هناك اسباب ومنها ضعف العامل اللياقي حيث ان هناك مشكله تواجه في تجمع اللاعبين في كل مباراة”. وذكر بان هناك لاعب اثناء المباراه طالب التغيير لعدم قدرته على الاكمال والسبب الضعف اللياقي لدى اللاعب بسبب الغيابات المتكررة بعد الاجازات التي تمنحها الادارة لهم.

وعن بعض الاسماء التي لم تشارك او انه غير مقتنع بهم والفريق بحاجة الى هؤلاء, رد بقوله “انا اقيم مباريات تجريبية واعرف اللاعبين تماما ومن يستحق المشاركة من عدمها”. كما رد المدرب على من انتقد طريقة لعبه بمهاجمين قائلا “وصلنا للمرمى الهلالي في اكثر من فرصه محققه ولكن ضعف العامل اللياقي خذلنا كثيرا في هذه المباراة”. وفي ختام حديثة ذكر بانه يملك كوكبة من النجوم واللاعبين المميزين الذين يثق فيهم كل الثقة ووعد الجمهور النجراني بتصحيح الاوضاع في قادم المباريات.

وعلى صعيد آخر, قامت إدارة نادي الهلال بين شوطي المباراة التي اقيمت بين نجران والهلال ضمن الجولة الثالثة في دوري زين للمحترفين وبرئاسة الاستاذ احمد خميس رئيس البعثة بتكريم بعض اعضاء جمعية الامير مشعل بن عبد الله بن عبد العزيز لذوي الاحتياجات الخاصة بمنطقة نجران كدعم منهم للجمعية وللاخوه المعاقين.

ولقد عم الفرح والسرور في قلوب هؤلاء من بادرة طيبة وجميله اتجاههم وان يستمر هذا الدعم ولا يتوقف عند خط نهاية معينة. كما قدم الاخ محمد راشد ال منجم احد اعضاء الجمعية وهو شخص معاق, رسالة سلام الى صاحب السمو الملكي الامير عبد الرحمن بن مساعد وشكرة على الجهود الجبارة والدعم المستمر. علماَ أن اعضاء الجمعية كانوا في اسقبال الفريق الهلالي حين وصولهم الى مطار نجران والترحيب بهم واستقبالهم بالورود.

ومن جهه أخرى, من ناحية الجماهيرية التي كست ارجاء الملعب بحضورها من الطرفين والتي زينت المدرجات بالوانها الجميلة, شهدت فترة الراحة بين شوطي المباراة دخول احد مشجعين الى ارضية الملعب بطريقة القفز من فوق السور رغم الحراسة المشددة, ولكنه لم يفلت من قبضة الامن وتم السيطرة والقبض عليه وتسليمه الى أمن الملعب.

 

101