طارت فطار


رحل ربيروف بعد انتهاء الموسم المحلي الأخضر لا اقول ابعد لان معه الاهلي خسر كل شيء فما فائدة ابعاده بعد أن طارت البطولات نعم رحل ربيروف المصنف رقم واحد لفقدان الدوري لكنه هو ذلك ام هناك أسباب تسبقه ويجب فحصها وعلاجها وليس إبعاد المدعو المتهم الأول والركون عليه وبه الاعتقاد بأن أسباب الخروج الصفري قد حُلت .
المدرب لم يكن السبب الرئيسي (هذا اعتقادي) فيما انتهاء إليه موسم الاهلي المحلي هو عنصر له أخطائه المؤثرة المعيقة للمسيرة لكن قبله أسباب وجودها سيعيق أي تقدم واستمرارها يبقي عثرة في طريق النجاح .
خط الدفاع وكوارثه لا أظن أن متابع بسيط لم يلاحظها ويلاحظ تأثير أخطائه الفردية البسيطة التي حولت نقاط كثر من رصيد الملكي إلى منافسيه أحداهما فقط كانت كفيلة بتتويجه بطل وهي لا ترتبط بقيمة المدرب الفنية ومستواه ولا احتاج إلى سرد وإشارة وتفصيل لأنها وأن تعددت واضحة فاضحة وهي ذات الأخطاء التي كانت سبب في الخروج الاسيوي بداية الموسم .
وهن الدفاع لا يتحمله الدفاع لوحده وليس أساس المعضلة فمن سمح باستمراره من العام الماضي ( الإدارة ) هو المتسبب الثاني في ضياع الحصاد وعليه على إدارة الاستاذ ماجد النفيعي علاج خط الدفاع بالكامل أن ارادت البطولات لان الهجوم الشرس يبقيك داخل دائرة المنافسة أما الدفاع يقودك لسكة البطولات وهي الخطوة الأولي على إدارة الملكي قبل البحث عن مدرب .

109