أكد أن رالي الدراجات في منافسات حائل نقلة نوعية لهذه الرياضة

الأمير سلطان: رالي الدراجات نقلة كبيرة لرياضة المنطقة

سلطان بن بندرأكد صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن بندر الفيصل رئيس الاتحاد العربي السعودي للسيارات والدراجات النارية أنه تم تخصيص مكافآت مالية للدراجين المشاركين في رالي الدراجات النارية ضمن منافسات رالي حائل الدولي 2013 والذي يحظى برعاية كريمة من قبل صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن عبدالمحسن أمير منطقة حائل رئيس الهيئة العليا لتطوير المنطقة رئيس اللجنة العليا المنظمة للرالي، وتنظمه الهيئة العليا لتطوير المنطقة، لافتاً النظر أنه سيكون هناك تتويج للفائزين بكل مرحلة من مراحل السباق.

وأشاد سموه بقبول سمو أمير منطقة حائل وموافقته على احتضان أول رالي للدراجات النارية ضمن منافسات رالي حائل، مما يؤكد الدور البارز لمنطقة حائل ومساهمتها الفاعلة في تطوير رياضة السيارات والدراجات النارية، حيث تمثل مشاركة الدراجات نقلة لهذه الرياضة الشبابية والتي تحظى بشعبية كبيرة بين أوساط الشباب، مبيناً أن الاتحاد العربي السعودي للسيارات والدراجات النارية سيستضيف كافة المشاركين في رالي حائل على نفقته الخاصة وذلك لأهمية تكامل الجهود والتعاون مع الهيئة العليا لتطوير منطقة حائل بما يخدم شباب الوطن ورياضة السيارات والدراجات النارية في المملكة.

وأبان سموه: أن الهدف من تتويج الفائزين بكل مرحلة لإتاحة الفرصة أمام أكبر عدد ممكن من محبي رياضة الدراجات النارية في المملكة “هواة- محترفين” على حد سواء وتشجيعهم على المشاركة حيث أن بعض المشاركين لا يملكون اللياقة والخبرة على إكمال كافة مراحل السباق، والمشاركة في مرحلة أو اثنتين تعتبر فرصة لتطوير مهاراتهم وصقلها بالشكل المناسب وخطوة أولى نحو الاحتراف، مؤكداً أن الاتحاد أنهى كافة الاستعدادات المتعلقة برالي الدراجات النارية حيث تم تحديد المسارات بالكامل بالتعاون مع الهيئة العليا لتطوير المنطقة.

وكشف سموه أن منافسات رالي الدراجات النارية سيشمل ثلاث فئات: الأولى فئة 450، والثانية ما فوق الـ450، والثالثة فئة دراجات الكواد “أربع عجلات”،  مشيراً أن المتنافسين في رالي الدراجات النارية سيشتركون مع رالي السيارات بنفس المسارات والتي تتميز بمعالم مختلفة وطبيعة جغرافية متنوعة بين شعب ومناطق صحراية وصخرية ورملية، حيث سيضفي هذا التنوع المزيد من المتعة والندية والإثارة على منافسات الرالي، علماً أن مسافة كل مرحلة ستبلغ 100 كم وذلك لمراعاة محدودية خزانات الوقود في الدراجات النارية مع توفير نقاط تعبئة وسط المسافة.

وختم سموه حديثه بالقول: ساهمت حائل في تطوير رياضة السيارات بالمملكة، وها هي اليوم تعود مرة أخرى للعب دور مهم في رياضة الدراجات النارية من خلال موافقة الهيئة العليا لتطوير منطقة حائل على مبادرة الاتحاد العربي السعودي للسيارات والدراجات النارية في إدراج رالي للدراجات النارية ضمن منافسات الرالي، والتي نتمنى أن تشكل انطلاقة نحو احتراف الدراجين السعوديين، متمنياً من بقية مناطق المملكة دعم واستضافة منافسات مماثلة للسيارات والدراجات النارية، مؤكداً بنفس الوقت أن الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية على أتم الاستعداد للتعاون مع الجميع في تنظيم فعاليات مماثلة.

112