أخضر الأثقال بطل غرب آسيا للناشئين ووصيفا بالشباب والكبار

توج المنتخب السعودي لرفع الأثقال بلقب بطولة غرب آسيا لدرجة الناشئين, فيما حل وصيفا في فئتي الشباب و الكبار , وذلك خلال منافسات بطولة غرب آسيا لرفع الأثقال, والتي اختتمت مساء أمس في العاصمة البحرينية المنامة, وسط مشاركة 10 منتخبات وهي سوريا ولبنان واليمن والامارات والعراق والأردن و عمان وفلسطين بالإضافة للبلد المضيف البحرين, وحصد أخضر الأثقال بجميع فئاته 62 ميدالية منها 29 ذهبية و 19 فضية و 14 ميدالية برونزية.

وجاء تتويج الأخضر بلقب الناشئين بعد حصوله 580 نقطة بـ مجموع 22 ميدالية نصيب الذهب منها 12ميدالية و7 ميداليات فضية و3 برونزية, تاركا المركز الثاني للبحرين بـ 547 نقطة, وحل ثالثا المنتخب العراقي برصيد 318 نقطة.

كما توج المنتخب الشاب بكأس المركز الثاني في فئة منافسات الشباب برصيد 604 نقطة بعد حصوله على 22ميدالية بحصده 8 ذهبيات و 7 فضيات و 7 برونزيات, وجاء بالمركز الأول المنتخب العراقي, فيما جاء ثالثا المنتخب البحريني.

وحل المنتخب السعودي بالمركز الثاني في فئة الكبار بعد المنتخب العراقي الذي تحصل على 623 نقطة وبفارق 22 نقطة عن المنتخب السعودي, وجاء ثالثا المنتخب العماني برصيد 525 نقطة, وكانت حصيلة الأخضر من الميداليات في منافسات هذا الوزن 18 ميدالية من 9 ذهبيات و 5 فضيات و4 برونزيات.

وكان اليوم الأخير من البطولة قد اختتم بإقامة منافسات أوزان +94 كجم و 105 كجم و +105 كجم, حيث تمكن الرباع السعودي حسن أسعد آل رضي من تحقيق فضية النتر وبرنزيتي الخطف والمجموع وذلك خلال منافسات وزن +94 كجم, فيما تمكن الرباع علي الخزعل من لفت اعجاب المتابعين للبطولة بتقديمه أداء مميزا وبعد منافسة كبيرة مع الرباع العراقي بانتزاعه 6 ميداليات في فئتي الشباب والكبار ذهبيتين بالنتر والمجموع وفضية بالخطف في فئة الشباب ومثلهم في فئة الكبار, وختم الرباعان محمد الفوار وعبد الله الشمراني مسلسل الحصاد في هذه البطولة بتتويج الشمراني بذهبية النتر وفضيتي الخطف والمجموع, فيما انتزع الفوار 3 ميداليات فضية بالخطف والنتر والمجموع.

أرقام قياسية جديدة تؤكد العمل الفني باتحاد رفع الأثقال

شهدت منافسات بطولة غرب آسيا ارتفاع الأداء الفني لرباعي الأخضر من خلال تسجيل أرقام جديدة لأول مرة على المستوى الشخصي برفع الثقل داخل البطولات سواء في لعبة الخطف أو النتر, وكان الارتفاع الملحوظ محط أنظار الجميع, مما يؤكد العمل الفني الكبير الذي يقوم الجهاز الفني بقيادة المدرب المصري خالد قرني ومساعديه جعفر الباقر والمصري مصطفى راغب في القدرة وخلال فترة وجيزة من النهوض بأرقام الرباعين وليتمكنوا من المنافسة بشكل أكبر في البطولات القادمة خصوصا وأن أغلب الرباعين الذين استطاعوا تسجيل أرقام جديدة هم من صغار السن, ويأتي في مقدمتها الاستعداد الكبير الذي يقوم به الاتحاد السعودي لرفع الأثقال من أجل المنافسة في بطولة آسيا للناشئين والشباب والتي ستقام في 20 ابريل المقبل, حيث استطاع علي الخزعل من تسجيل رقما جديدا في رفعة الخطف برفعه 150 كجم و في رفعة النتر سجل 190 كجم, وتمكن زميله حسين الماجد من رفع 136 كجم بالخطف و 171 بالنتر, والرباع اسماعيل آل صويلح بخطف 146 كجم ونتر 174 كجم, والرباع نواف المزيدي بخطف 115 كجم ونتر 145 كجم, و تميز الناشئ صالح البقعاوي برفع 60 كجم في الخطف و 75 بالنتر.

97