الجزائري نغيز : التدخلات سبب رحيلي عن أحد وهذا الفارق بين الدوري السعودي والجزائري

وجه المدرب الجزائري، نبيل نغيز، انتقادات لإدارة أحد السعودي، وحملها مسؤولية رحيله عن منصب المدير الفني، بعد فترة عمل لم تستمر لأكثر من أربعة أشهر.

وقال نغيز، في تصريحات إذاعية، اليوم الجمعة، إنه ترك منصبه إثر اتفاق بالتراضي مع إدارة النادي، مرجعا السبب في ذلك إلى محاولات مسؤولي أحد، فرض إشراك اللاعبين، الذين انضموا للفريق في فترة الانتقالات الشتوية.

وأضاف: “إدارة النادي حاولت إشراك اللاعبين الجدد، الذين جرى ضمهم في فترة الانتقالات الشتوية، لتبرير الرواتب الكبيرة التي كانت تدفع لهم، في حين كان لي رأي أخر، لأنني كنت واثقا من عدم جاهزيتهم، وافتقادهم لنسق المباريات، وعدم قدرتهم على اللعب لأكثر من 60 دقيقة”.

وتابع: “أرفض التخلي عن مبادئي والتدخل في صلاحيات عملي، لذا لم يكن أمامي سوى الرحيل، وفي ظرف 24 ساعة سوينا كل الأمور”.

وفي الوقت نفسه، أشاد نغيز بتجربته مع أحد، موضحا أن الفريق كان يحتل المركز الأخير، بجدول الدوري السعودي، برصيد خمس نقاط، عند توليه المنصب، وعند الرحيل، كان قد رفع رصيده إلى 18 نقطة.

وأشاد نغيز بمستوى الدوري السعودي، بشكل عام، مؤكدا أنه يوفر للمدربين كل إمكانيات العمل، وفرص النجاح.

وأردف: “الفارق بين الدوري السعودي والدوري الجزائري هائل.. المدرب في السعودية لا يفكر إلا في عمله، لأن كل شيء متوفر، في حين أن الوضع في الجزائر مختلف تماما”.

يذكر أن نغيز، عين أمس الخميس، مدربا لفريق شبيبة الساورة الجزائري، خلفا للمدرب كريم خوذة، الذي اضطر لترك منصبه، بسبب سوء النتائج.

التعليقات

1 تعليق
  1. ahmed
    1

    الكنزاري ليس بمدرّب إنقاذ و لا هو أصلا مدرّب يُعتمد عليه
    نزل على يديه السيلية القطري لأول مرة و أيضا الملعب التونسي لأول مرّّة أيضا في تاريخه
    كما أنه لم ينجح مع البنزرتي و الملعب القابسي و أستغرب إنتدابه من أحدْ

    Thumb up 0 Thumb down 0
    9 مارس, 2018 الساعة : 8:09 م
111