الخراشي: الحظ أنقذ الشباب من نتيجة كبيرة .. الشمراني: برودوم سبب غيابي عن التسجيل

أشار لاعب نادي الفيصلي بدر الخراشي إلى بأن فريقه لم يظهر بالصورة الجيدة أمام الشباب, في حين قدم فريق الشباب مباراة رائعة، وأضاف الخراشي بقوله “اثر علينا كثرة ضياع الفرض التي لم نستغلها بالشكل المطلوب ولو تم استغلالها ربما خرجنا بنتيجة تاريخية في هذه المباراة ، ولكن الحظ عاندنا في العديد من الكرات”. وتمنى الخراشي أن تكون فترة التوقف فرصة لهم لتحسين وضع فريقهم والخروج بمستوى افضل مع انطلاقة الدوري بجولته الثالثة.

في حين اعتبر مهاجم نادي الشباب الكابتن ناصر الشمراني أن غيابه عن التهديف في الجولتين الأولى والثانية من دوري زين السعودي بسبب تكتيك المدرب ومنهجيته من خلال اللقائين السابقين ، وقال : “بأنه غاب عن التسجيل بينما حضر في صناعة اللعب ، الاهداف في قادم المباريات ستأتي بمشيئة الرحمن”.

وبارك الشمراني لإدارة النادي واللاعبين والجماهير الشبابية بهذا الانتصار ، مشيداً بفريق الفيصلي خاصة في شوط المباراة الثاني حيث قال : “فريق الفيصلي كان متميزاً في شوط المباراة الثاني وأضاع العديد من الهجمات ، وبكل أمانه فقط ناصفنا المباراة والحمد لله على النتيجة”.

وعن فترة التوقف القادمة للدوري قال الشمراني : “الاربعاء سنغادر للامارات للمشاركة في دورة العين الدولية ونتمى أن يوفقنا الله في تقديم الافضل ، وهي بمثابة استعداد للجولة القادمة بعد توقف الدوري”.

من جانبه, أشاد شهيل بالفوز الذي حققه فريقه أمام الفيصلي, قائلا ً”دخلنا الشوط الأول بكل قوة وبحمد الله استطعنا احراز هدفين ، لكن في الشوط المباراة الثاني تفاجئنا بالفريق الفيصلاوي والذي كان من الطبيعي أن يدخل بمستوى افضل لتدارك النتيجة ، لكننا عدنا لتنظيم صفوفنا من جديد وتمكنا من تسجيل الهدف الثالث”.

وقال شهيل بأن وجود مهاجمين بحجم ناصر الشمراني وسبستيان تيقالي ووجود كوكبه متميزة في لاعبين الوسط له دور كبير في الضغط على الخصم وفتح المجال لتقدم الأظهرة وإراحة المدافعين من الضغط المعاكس, وهذا ماجعل الفريق الشبابي دائماً مايلعب بالطريقة الهجومية في معظم مبارياته.

99