الرئيس المؤقت للاتحاد الآسيوي يطلب من الاتحادات الوطنية التعاون بشأن التحقيق مع بن همام

قام زهانغ جيلونغ القائم بأعمال رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بإرسال خطاب إلى الاتحادات الوطنية الـ46 الأعضاء، طالباً تقديم التعاون في التحقيق الجاري حالياً، من أجل تحديد المخالفات المحتملة من السيد محمد بن همام لنظام الأخلاق في الاتحاد.

وكان لجنة الانضباط في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بدأت إجراءات الانضباط بحق السيد بن همام وقررت يوم 16 يوليو/تموز إيقافه مؤقتاً من القيام بأي نشاطات متعلق بكرة القدم، وذلك عقب استلام تقرير مالي مستقل من شركة باور ووتر هاوس كوبرز PwC المؤرخ في 13 يوليو/تموز 2012، ثم بعد ذلك قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم تمديد هذا الإيقاف ليصبح على مستوى العالم، وإطلاق تحقيق خاص بهم بشأن احتمال مخالفات لنظام الأخلاق في الاتحاد الدولي.

وقال جيلونغ في الخطاب: الإيقاف المؤقت بحق السيد محمد بن همام هو الخطوة الأولى ضمن إجراءات الانضباط في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم والتي تم إطلاقها لتوضيح وضع الأحداث محل السؤال. والخطوة التالية والضرورية هي التحقيق الذي ستقوم به الأمانة العامة في لجنة الانضباط، والذي يهدف إلى تأسيس كل الحقائق ذات العلاقة وجمع أدلة الإدانة أو البراءة.

وأضاف: وفي هذا السياق، نود إعلامكم أن رئيس لجنة الانضباط في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم قام بتوجيه الأمانة العامة لإشراك شركة عالمية ذات سمعة عالية في التحقيق، وهي شركة فريح الدولية، للمساعدة وتقديم الدعم لتحقيق الأمانة العامة، وهذا الأمر بات ضرورياً بسبب تعقيدات القضية الخاصة.

وطلب القائم بأعمال رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم التعاون من الاتحادات الوطنية الأعضاء، وشدد على أن التحقيق لم يكن موجهاً ضد أي أحد بالتحديد، بل كان يهدف إلى إيجاد الحقيقة.

وأوضح: نود أن نشير إلى ضرورة حصول شركة فريح للتحقيق على دعم كامل وغير مشروط وعلى التعاون من كافة مسؤولي وهيئات وأعضاء الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

وتابع: الإجراءات الحالية لا تقتصر على إدانه أو تبرئة شخص بعينه، ولكنها تهدف إلى إيجاد الحقيقة، وعلى نطاق أوسع المحافظة على مصالح وسمعة ومصالح لعبة كرة القدم في منطقة اختصاص الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

كما أضاف: من الضروري جداً أن يتم إجراء التحقيق دون عوائق وبطريقة محايدة، وشركة فريح تملك ثقة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم الكاملة للقيام بهذا الأمر، وبالتالي فإنه من الضروري على كل شخص تريد مجموعة فريح معلومات منه أن يتعاون معها.

كشف: في هذا السياق، أود تذكير جميع الاتحادات الوطنية الأعضاء مرة أخرى بخصوص التزامهم نحو تطبيق تعليمات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم وواجبهم الالتزام والولاء إلى الاتحاد الآسيوي لكرة القدم (بحسب المادة 11 الفقرات 1 (a) و(i) من النظام الأساسي في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم). وبحسب هذا الالتزام ينتج واجب التعاون بشكل كامل مع هذا التحقيق، وتفادي ارتكاب أي أمر يؤثر على التحقيق.

وختم جيلونغ من خلال التأكيد على حماية كرامة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بالقول: نود التأكيد على التزام الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بتوضيح الأحداث والظروف المتعلقة بهذا الأمر، واستخلاص النتائج الضرورية، ونود التقدم بالشكر لكم على دعمكم المستمر في حماية سمعة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم ولعبة كرة القدم ككل.

97