نيابة عن الأمير عبدالعزيز بن تركي : السحيباني يتوج التونسي معز الشرقي ببطولة الأساتذة العرب الدولية لمحترفي التنس

 

نيابة عن نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، توج وكيل رئيس الهيئة العامة للرياضة لشؤون الرياضة الأستاذ عبدالرحمن السحيباني، اللاعب التونسي معز الشرقي المصنف 526 عالمياً ببطولة الأساتذة العرب الدولية لمحترفي التنس ومكافاة مالية قدرها 15 ألف دولار بعد فوزه في المباراة النهائية على اللاعب المصري يوسف حسام المصنف 291 عالمياً بمجموعتين لمجموعة، وذلك على ملاعب معهد إعداد القادة بمدينة الرياض الذي هو الأخر حصل على مكافأة المركز الثاني وقدره 8000 دولار، وذلك بحضور الرئيس التنفيذي للجنة الأولمبية العربية السعودية الأستاذ عبدالعزيز العنزي، ورئيس الاتحاد السعودي للتنس محمد العجاجي وأعضاء مجلس إدارته وعدد كبيراً من الرياضيين والإعلاميين.

كما سلم السحيباني اللاعب المصري محمد صفوت المصنف 200 عالمياً جائزة المركز الثالث في البطولة والبالغة 4000 دولار، وجائزة المركز الرابع للمصري كريم مأمون والمصنف 241 عالمياً والبالغة 2000 دولار.

وفي فئة الزوجي من البطولة ذاتها، توج السحيباني الثنائي المصري كريم مأمون وشريف صبري بعد فوزهما في المباراة النهائية على الثنائي التونسي معز الشرقي وانيس غربال بمجموعتين للاشيء.

كما تم شهد الحفل تكريم رئيس الاتحاد السعودي السابق الأستاذ توفيق بن يحيى المعافا تقديراً على جهوده الكبيرة التي قدمها للعبة خلال فترة رئاسته، بالإضافة إلى الجهات المشاركة ذات العلاقة ومنها (مكتب الهيئة العامة للرياضة بمنطقة الرياض، واللجنة الأولمبية العربية السعودية، ومعهد إعداد القادة)، بالإضافة إلى الجهات الأمنية والإعلامية.

وفي نهاية الحفل، تم السحب على العديد من الجوائز الثمينة المقدمة من الشريك الاستراتيجي “حلويات سعد الدين” على الجماهير الكثيفة التي حضرت الكرنفال الرياضي.

من جانبه، أبدى رئيس الاتحاد السعودي للتنس محمد بن ناصر العجاجي سعادته بنجاح بطولة الأساتذة العرب الدولية لمحترفي التنس التي تقام في المملكة لأول مرة جمعت نخبة اللاعبين العرب، وقال: هذا النجاح يقف خلف رجل الرياضة الأول معالي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة الأستاذ تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ الذي سخر جميع الإمكانيات من أجل استضافة الرياض هذه البطولة القوية والمهمة، ومن هذا المنبر اشكر معاليه جزيل الشكر على ما يقدمه لرياضة المملكة بشكل عام ولرياضة التنس بشكل خاص، مبيناً أن موافقة معاليه على تنظيم هذه البطولة اعطى لها قيمه واهتمام إعلامي غير مسبوق، والشكر موصول لنائبه الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل الذي تشرفت البطولة بأن تحظى برعايته مما كان لهذه الرعاية أهميه كبرى لدى الجميع، مشيداً بدعم سموه للعبة التنس حيث سبق وأن رعى سموه بطولة الرواد الشهر الماضي، متمنياً أن يكونوا دائماً في اتحاد التنس عند حسن الظن.

وبارك العجاجي للاعبين المتوجين بلقب البطولة في الفردي والزوجي، وقال: البطولة في نسختها الأولى حققت نجاحات كبيرة من أهمها الدعم الإعلامي والجماهيري لها وهذا بحد ذاته نجاح، مشيداً بالجهود الكبيرة التي بذلتها اللجان العاملة في البطولة خصوصاً الشريك الاستراتيجي للبطولة “حلويات سعد الدين” يتقدمهم المهندس علي سعد الدين عضو مجلس إدارة الاتحاد السعودي للتنس على دعمهم الكبير للبطولة واهتمامهم بلعبة التنس وبإذن الله تستمر هذه الشراكة بين الجانبين في تنظيم مثل هذه البطولات الدولية وأن تكون بطولة الأساتذة حافز لهم للمستقبل وأن يساهموا في تطوير اللعبة وتكوين قاعدة جماهيرية.

بينما أشار اللاعب التونسي معز الشرقي بطل بطولة الأساتذة العرب للتنس في نسختها الأولى التي تستضيفها الرياض إلى قوة البطولة نظراً للأسماء الكبيرة المشاركة والتي تحظى بتصنيف عالمي ما بين 200 – 500 على العالم، وقال: سعيد بتحقيقي المركز الأول الذي لم اتوقع تحقيقه، مشيداً بالتنظيم المميز التي ظهرت عليه البطولة، متمنياً أن تستضيف المملكة مثل هذه البطولة التي ستعود بالنفع على اللاعب العربي وكذلك اللاعب السعودي.

وبين معز بأنه تفاجأ بالحضور الجماهيري الكبير في المباراة النهائية وكذلك حفل التتويج الغير عادي وهذا ما يؤكد على قوة السعودية في استضافة البطولات.

113