“بطل المغرب “يحصد المركز الأول في “ماراثون الرياضيين ” بالقطيف

حصد العداء المغربي ياسين الكومري على المركز الأول في فترة زمنية بسيطة “16,04,041دقيقة من ضمن سباق ماراثون الألوان الخيري الخاص ب” الرياضيين “.

السباق الذي أقيم مساء الجمعة في مهرجان “ماراثون الألوان الخيري ” للرياضيين ، يشترط للمتسابقين قطع مسافة خمسة كيلومترات حتى خط النهاية .

وحقق المركز الثاني محمود محمد علي من الجنسية الصومالية والثالث العداء السعودي من نادي الهدى الرياضي فهد العتيبي .

وقال الكومري في حديث خاص للمركز الإعلامي للماراثون انه قد استعد للسباق بتدريبات روتينية ومشاركات رياضية قبيل الشهرين ، لافتًا بأنه لم يكن يتوقع الفوز بسبب وجود منافس قوي له وهو محمود محمد علي الذي حصد المركز الثاني بفارق بسيط في الفترة الزمنية .

وتحدث عن بطولاته السابقة التي ابرزها كونه بطل المغرب لعام 2008 في العدو الطويل الذي يصل إلى 12 كيلو مترًا ، شاكرًا ادارة المهرجان ونادي الهدى الرياضي لاتاحة الفرصة له بالمشاركة في السباق الخاص بالرياضيين .

وأعرب محمود علي عن سعادته بالمشاركة في السباق بعد تردد انتابه بسبب ارتباطه بمشاركة قادمة ، مشيرًا إلى عدم اصابته بأي احباط لحصوله على المركز الثاني وان التجربة تعد تدريبًا له للمشاركات القادمة .

ووصف فهد العتيبي تجربة السباق ب” الجميلة” كونها ضمت العديد من الجنسيات ولأول مرة في القطيف ، متمنيًا للقائمين على “مهرجان ماراثون الألوان الخيري ” النجاح والموفقية لقاء دعمهم للرياضيين الصغار والكبار.

ومن جانبه أكد رئيس مجلس ادارة نادي الهدى الرياضي على أنه عندما تتاح الفرصة في الانشطة الاجتماعية لنادي الهدى للمشاركة سيكون أول المبادرين فيها ، وبأنه هو المنشط من المناشط التي تدعم فيها الشباب وتحت مظلة رسمية .

وعن مبادرة النادي لإنجاح سباقات ” ماراثون الألوان ” قال :” انه قد كونت اللجان وبالاستعانة بأصحاب الخبرة والتجهيزات لإقامة المبادرة الأولى في الماراثون “، مشيرًا إلى استقطاب العديد من الشخصيات المشاركة ومن جنسيات مختلفة على مستوى العالم.

وذكر بأن الماراثون عد جزءًا من انشطة النادي ، مؤكدًا على ضرورة التكاتف في الأنشطة الخيرية في مصلحة الوطن الغالي وتقديم كل مامن شأنه السمو بالتحسين المستمر .

107