فرحة أهالي جدة بإفتتاح الواجهة البحرية

استبشر أهالي مدينة جدة وزوارها خيراً, بعد أن قام مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، بافتتاح مشروع تطوير الكورنيش الشمالي بجدة، بواجهتيه الرابعة والخامسة “Jeddah Waterfront” (JW)..

هذا الشاطئ الجميل يعد من أبرز وأفضل الشواطئ المفتوحة الموجودة بالسعودية حيث تتوفر به العديد من المزايا والخدمات .. ويقع المشروع على امتداد ساحل البحر الأحمر على مساحة تتجاوز 720 ألف م2, وعلى جدار بحري بطول 4850م, بتكلفة إجمالية قدرت بـ800 مليون ريال. وبوجود 24 كشكاً لخدمة الزوار، إضافة إلى 14 نافورة منها 4 تفاعلية وراقصة، كما يتضمن المشروع أيضا مقاعد ذكية مزودة بمصادر للطاقة ومنافذ USB لخدمة الزوار, إضافة لرصيف صيد وأطول جسر مشاة ..

كما يزخر الموقع بأماكن مخصصة لألعاب جديدة وحديثة للكبار والصغار على حد سواء, وتم مراعاة توفر وسائل السلامة بها, حيث يحظون بفرصة الركض والقفز.. وقد لمحت نشوة وابتسامات الصغار, وسعادة الكبار باستعادة ذكريات الطفولة في جنبات هذا الركن.. وكما خصصت شواطئ وملاعب رملية يتمتع من خلالها الشباب بلعب كرة القدم ..

حقيقة أبهرني المشروع الجديد للواجهة البحرية, كما أبهر كل من حضر لمشاهدة هذا المشروع عن قرب .. ولأني احد عشاق الأجواء الرومانسية وأماكن الهدوء, والبحث عن الراحة واسترداد النشاط, ومن محبي رياضة المشي .. ذهبت ثاني يوم من الافتتاح مع عائلتي للتمتع بالأجواء الجميلة ولمشاهدة نهضة بلادي عن قرب.. استمتعنا بجودة جمال التنزه على طول الشاطئ .

أعز الله حكومتنا الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حفظه الله وسمو ولي عهده الأمين على هذا المشروع الجميل وغيره من المشاريع الكبرى التي ستنفذ وتفتح في مدينة جدة مثل مشروع القطار، والمطار الذي سوف يفتتح قريبا إن شاء الله ..

والشكر الخاص لصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل الذي عمل ولا زال يعمل لوضع بصمته لجعل مدينة جدة تضاهي كبريات المدن العالمية المتقدمة, واستغلال الأماكن الخالية وتحويلها إلى أماكن سياحية ومتنفس للجميع, ولإضافة لمسات جمالية لمدينة جدة, بما يحقق الرفاهية للمواطنين والمقيمين والزوار. .

تجسيدا لمبدأ التعاون للحفاظ على نظافة كورنيش جدة نظيفاً وعدم العبث بمحتوياته, وهي مسؤولية تقع على عاتق الجميع سواء مواطنين أو مقيمين .. ويجب على الجميع المساهمة الجادة والفعالة تقديراً للجهود المبذولة والملموسة من المسئولين في دولتنا الحبيبة, نتيجة لهذه الخدمات والنفقات والمبالغ العالية المقدمة والتي صرفت بالملايين من أجل الارتقاء بأفضل المستويات .. لذا يجب أن تكون هذه المساهمة ترجمة حقيقية وصادقة عن طريق المحافظة على نظافة الكورنيش .

وسوف أتطرق في مقال آخر عن نظافة الشاطئ والسلبيات والحلول.

 

106