الامير عبد العزيز بن تركي يطلق دورة ألعاب البارا السعودية الأولى لذوي الاحتياجات الخاصة

 

رعى صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة إنطلاق فعاليات دورة ألعاب البارا السعودية الأولى و التي تقام منافساتها على ملاعب مجمع الأمير فيصل بن فهد بالرياض وذلك بحضور الأمير فهد بن جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد مدير العلاقات الدولية باللجنة الأولمبية ، و الأستاذ محمد بن فاضل الهاملي رئيس اللجنة البارالمبية الإماراتية ؛ وكاتت الفعاليات انطلقت مساء يوم أمس الخميس الخامس من شهر ربيع الأول للعام الجاري والذي يستمر لليوم التاسع من الشهر ذاته .
واستهل الحفل بالسلام الملكي ، ثم تلا اللاعب عادل منقاشي آياتٍ من الذكر الحكيم . ثم شاهد الحضور عرضالبوم استعراضيا يمثل 15 ناديا يمثلون أندية ذوي الاحتياجات الخاصة بالمملكة وهي الفرق المشاركة في الدورة.
بعدها ألقى رئيس اللجنة البارالمبية السعودية الأستاذ أحمد بن عبد العزيز المقيرن كلمة رحبّ فيها بسمو نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة و الضيوف الكرام ، مقدمًا شكره و تقديره لرئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة و نائبه على دعمهما اللامحدود للشباب و مناشطهم ، و الشكر موصول للحضور و مشاركتهم لذوي الاحتياجات الخاصة منافساتهم و بطولاتهم ، كما ثمّن المقيرن سعي الأندية الحثيث للمنافسة و المشاركة في البطولات الرياضية ، و مؤكدًا متابعة اللجنة البارالمبية لكافة الأنشطة و سعيها لتطوير الألعاب و المستوى الفني للاعبين .
وقدم المقيرن شكره للشركات الراعية و القنوات الناقلة لدعمهم الدورة و ابراز منافسات ذوي الاحتياجات الخاصة و نجاحاتهم و منجزاتهم ، منوهًا توقيع اللجنة عددًا من الشراكات الاستراتيجية مع عدد من الشركات و المؤسسات الحكومية و الأهلية .
و اختتم حديثه بتقديم الشكر لزملائه في اللجنة على جهودهم الحثيثة في إنجاح الدورة و دورهم الفاعل و البارز في تذليل كافة العقبات و الصعوبات ، داعيًا المولى أن تحقق الدورة الهدف الأسمى لها.
بعد ذلك تحدث صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل بكلمة أوضح فيها دعم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود و ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظهما الله للرياضة و الرياضيين و الذي تحقق معه الإنجازات تلوى الأخرى ، و مثمنًا دعم رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة الأستاذ تركي آل الشيخ لرياضة الوطن .
كما تحدث سموه عن رياضة ذوي الاحتياجات الخاصة مبينًا أنهم الأحق بالاحترام بوصولهم للبطولات و تحقيق الإنجازات بالإصرار و التحدي .
و اختم سموه كلمته بشكر اللجنة البارالمبية السعودية على دوهم البارز و الفاعل مع هذه الفئة الغالية ، إضافة إلى تحفيزهم و تشجيعهم المستمر لذوي الاحتياجات الخاصة .
بعدها قدم اللاعب فهد الحاذور قصيدة شعرية اجتماعية نالت استحسان الحضور ، بعد ذلك قدم اللاعب معن الزيد قسم اللاعبين المشاركين ، ثم القى الحكم الدولي علي الدرسوني قسم حكام البطولة .
ثم شاهد الحضور عرضًا مرئيًا لبعض المشاركات السعودية و المنجزات الدولية
و أقيمت مباراة استعراضية لكرة الهدف أمام الحضور و شرح قوانينها و طريقة أدائها .
وفي ختام الحفل كرم راعي الحفل الرعاة و الداعمين و المتعاونين .

101