نشر ثفافة التسامح في المدارس بالتعاون مع السجون في المنطقة الشرقية

نظمت مدرسة ابن المقرب بالتعاون مع إدارة سجن محافظة القطيف في الأسبوع الثالث من الفصل الدراسي الأول لعام 1438/1439 بإشراف قائد المدرسة الأستاذ عبد الله بن طارش العسيري عددا من الفعاليات والبرامج الإرشادية التي تهدف إلى نشر ثقافة التسامح والرفق ونبذ العنف من خلال ورش عمل مصغرة ودورات تدريبية بعنوان (إدارة الغضب) و(ثقافة التسامح) على مدى أسبوع كامل تعنى بهذا الجانب الحساس في حياتنا حيث قام بتنفيذ تلك البرامج الإرشادية المرشد المدرسي سلمان عبد الله الحبيب.
وقد أبدى الطلاب تفاعلا ملموسا وإيجابيا مع ذلك البرنامج الوقائي والعلاجي في الوقت نفسه مما سينعكس أثر ذلك خارج المجتمع بحيث سيكون أولئك السجناء مؤهلين تأهيلا نفسيا للتعامل مع الآخرين برفق من خلال تدريبهم على ضبط الذات ومهارات الضبط الانفعالي وإدارة الغضب وبالتالي فإن ذلك سيسهم في نشر ثقافة التسامح والرفق والتعامل بالحسنى بين أفراد المجتمع ومع كل من يتعامل السجناء معهم.
من جانب اخر ذكر العقيد محمد بن مشهور مدير ادارة التأهيل والإصلاح والعلاقات والإعلام بسجون المنطقة الشرقية انه بتوجيهات وحرص من سعادة مدير عام السجون اللواء ابراهيم بن محمد الحمزي وبمتابعة من اللواء مساعد الرويلي مدير السجون بالمنطقة الشرقية بتنفيذ جميع البرامج الإصلاحية بمهنية وحرفية عالية ليكون مردودها الإجابي على كل نزيل والعمل على تأهيله سلوكيآ ومعرفيآ ومهنيآ وتهيئته للإندماج والتكيف مع المجتمع ليعود مواطنآ صالحآ عند الإفراج عنه .

116