الخبير التحكيمي “الطريفي” مديراً لدائرة التحكيم في الاتحاد الأردني

وقع الخبير التحكيمي العالمي علي بن أحمد الطريفي عقداً مع الاتحاد الأردني لكرة القدم بموجبه يكون مدير دائرة التحكيم في الاتحاد، وجرت مرتسم التوقيع في مقر الاتحاد الأردني لكرة القدم، ووقع من جانب الاتحاد نائب رئيس الاتحاد سمو الأمير علي بن الحسين بحضور الأمين العام للاتحاد، ويمتد العقد لمدة عام على أن يبقى في عمله في الاتحاد الدولي والآسيوي لكرة القدم كمحاضر ومقيم دولي في الاتحادين.
يشار إلى أن الطريفي انضم للاتحاد الآسيوي كمحاضر عام 2007م وتقلد عدة مناصب، حيث كان عضو لجنة حكام في الاتحاد الآسيوي ومستشار دائرة التحكيم وعضو لجنة تطوير التحكيم في الاتحاد الآسيوي، في حين انضم للاتحاد الدولي كمحاضر ومقيم في عام 2008م، وشارك كحكم في نهائيات كأس العالم 2002م في كوريا الجنوبية واليابان وكان من أبرز حكام البطولة المساعدين، كما أشرف وبتكليف من الاتحاد الدولي لكرة القدم على ثلاث بطولات كأس العالم للشباب عام 2009م و2011م و 2017م وذلك على الحكام المشاركين في هذه البطولات، بينما شارك في جميع البطولات الكبرى التي يشرف عليها الاتحاد الآسيوي بواقع 10 بطولات كبرى في جميع الفئات منها كأس أمم آسيا للكبار والشباب والناشئين، وشارك في الإشراف على العديد من الدورات التطويرية التي يشرف عليها الاتحاد الدولي كذلك الآسيوي.
يذكر أن الطريفي قد اجتمع مع رئيس الاتحاد العربي السعودي لكرة القدم د. عادل عزت والأمين العام السابق عادل البطي من أجل أن يتولى منصب داخل لجنة الحكام سواء كرئيس أو مديراً للدائرة لكن لم يتم الاتفاق معه.
يشار إلى أن الطريفي من الداعمين الكبار للحكام السعوديين في الاتحادين الدولي والآسيوي، وسيكون توقيعه للاتحاد الأردني خسارة كبيرة للحكام السعوديين الذين ابدوا استغرابهم وامتعاضهم الشديد من القائمين في الاتحاد السعودي لعدم الاستفادة من خبراته التي يمتلكه بالتعاقد معه، حيث يعتبر الطريفي من أفضل 10 محاضرين على مستوى العالم.

98