جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي تواصل دعم ورعاية فئة الناشئين


أكدت موزة المري عضو مجلس إدارة مجلس دبي الرياضي أمين عام “جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي” أن الجائزة التي هي إحدى “مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية” ستواصل الاهتمام بفئة الناشئين وتكريم المبدعين منهم في الحفل السنوي للجائزة وتسلم أوسمة الإبداع والتفوق من سمو رئيس الجائزة إلى جانب إصحاب الانجازات الكبرى من المبدعين الأفراد و الفرق و المؤسسات.

وقالت المري ” تنفيذا لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي راعي الجائزة، وسمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية رئيس الجائزة بدعم وتكريم الناشئين المميزين، يحرص مجلس الأمناء برئاسة سعادة مطر الطاير على منح فئة الناشئين اهتماما ودعما يتناسب مع توجيهات قيادة الجائزة ومكانة الناشئين في استدامة النجاحات في المستقبل”.

وأضافت ” لقد تم حتى الآن تكريم 26 من الناشئين والناشئات المبدعين من أبناء الوطن، كما أننا لا نكتفي بتكريم الأبطال المبدعين من الناشئين بل نتابع تطورهم خلال السنوات اللاحقة و الأثر الذي يتركه فوزهم بالجائزة وتكريم في الحفل السنوي على مشوار تألقهم في البطولات الرياضية من خلال عملية تقييم مستمرة، كما أننا نواصل تشجيع الناشئين الذين لم ينالوا شرف الفوز بالجائزة ونحفزهم على مواصلة التطور وتقديم ملفات انجازات للتنافس على الجائزة في كل عام”.

وختمت أمين عام الجائزة بالقول: “سعادتنا كبيرة ونحن نتابع انجازات ناشئينا في جميع الرياضات وخصوصا من الذين سبق لهم الفوز بالجائزة، وقد غمرنا الفخر بفوز روضة عيسى السركال بالميدالية الذهبية في بطولة العالم للشطرنج للناشئين تحت 8 سنوات والتي أقيمت في البرازيل مؤخرا، حيث نجحت روضة في إنهاء مشاركتها في البطولة من دون خسارة محققةً 9.5 نقطة، وسط مشاركة 51 لاعبة يمثلن 25 دولة، لتعيد الشطرنج الإماراتي إلى الواجهة العالمية، وهو الانجاز الذي تحقق بعد أن تم تكريمها في الدورة السابعة للجائزة مطلع العام الماضي إثر حصولها على المركز الرابع في بطولة مدارس العالم للشطرنج لفئة سبع سنوات والتي أقيمت في سنغافورة 2015 و الميدالية الذهبية في فردي آسيا للشطرنج لفئة الأطفال و كونها أصغر لاعبة إماراتية تحصل على ميدالية ذهبية عبر تاريخ مشاركات الدولة عالمياً”.

جدير بالذكر أن الجائزة تكرم 6 ناشئين في كل دورة من الدورات من مختلف الأعمار والرياضات ممن حققوا انجازات رياضية عالمية مميزة، و يتم احتساب النتيجة النهائية للفائزين وترتيبهم في التكريم اعتمادا على قرار لجنة التحكيم التي تختار 6 رياضيين يتم فتح باب تصويت الجمهور عليهم عبر التطبيق الذكي للجائزة mbrawards و قناة دبي الرياضية، حيث يكون لنتيجة التصويت وزن إلى جانب قرار لجنة التحكيم في احتساب النتيجة النهائية لفوز الناشئين.

102