المدرب الوطني الحبيب يهنئ القيادة بيوم الوطن

رفع الكابتن حسين الحبيب أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز – حفظه الله -، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ـ حفظه الله ـ، بمناسبة الذكرى السابعة والثمانين لليوم الوطني المجيد.

وأكد الكابتن حسين الحبيب بأن الشعب السعودي مع كل ذكرى لليوم الوطني يقف على ماضيه المجيد باستحضار مسيرة المؤسس الراحل الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود، ذلك القائد التاريخي الذي سطر أروع ملاحم البطولة والتضحية، وقدم أنموذجًا ملهمًا لوطن شامخ عزيز، وكذلك موعدًا مهمًا ليؤكد فيه أبناء الوطن ولاءهم لقيادتهم الرشيدة، واعتزازهم بالانتماء لهذه الأرض الطيبة التي تعيش اليوم أزهى عصورها بتواصل رحلة البناء والإنجازات التي تتحقق في كل المجالات.

وعبّر الكابتن حسين الحبيب عن سعادته الغامرة بأن تمر ذكرى اليوم الوطني هذا العام في الوقت الذي يحتفل فيه شباب الوطن بتكريم خادم الحرمين الشريفين لأبنائه أفراد المنتخب الوطني الأول بعد الإنجاز الكبير الذي حققه بالتأهل لنهائيات كأس العالم في روسيا، والذي جاء تتويجاً للدعم السخي الذي وجدته الرياضة السعودية منه حفظه الله، وبعد ملحمة كروية قادها سمو ولي العهد الأمين بدعمه السخي، ووقفته المباشرة مع لاعبي المنتخب وجماهير الوطن.

108