تشكرات لجنة الشباب والرياضة

يقولون والعهدة على الراوي ان لجنة الشباب والرياضة بمجلس الأمة الكويتي عقدت اجتماعها .. بحضور وزير الشباب والرياضة ناقشوا قانونا جديدا للرياضه ينقل الرياضة الكويتية من الاحتراف الجزئي الى الكلي ( بارك الله بجهود المجتمعين نَفَر نَفَر ) .. وقال مصدر الخبر أن القانون الجديد يحمل في طياته كثيرا من الأفكار التطويرية للرياضة !.. أهمها فتح المجال للأشخاص والشركات لامتلاك أندية ( هل عندهم فكرة بالمستوي ) خاصة مخصصة لألعاب معينة لها الحق في المشاركة في البطولات التي ينظمهما اتحاد تلك اللعبة .. وبين أن القانون يقضي بتوفير دعوم وتحفيز كبير من قبل الحكومة للأندية خلال الخمس سنوات الاولى من تطبيقه من اجل تشجيع الاندية الجديدة على المنافسة .. وأشار إلى ان القانون ناقش امكانية ادخال مهنة اللاعب ضمن المسميات الوظيفية في الدولة على ان تدرج في البطاقة المدنية والتأمينات الاجتماعية للاعب بحيث تحتسب سنة العمل في المجال الرياضي بست سنوات ( حلو ) عمل بالنسبة للموظف المدني على أن يستحق بعدها التقاعد عند وصولة إلى سن معينة .. يا سلام على الأفكار النيرة هذي الأفكار اللي تخلي الواحد يتمني انه يكون لاعب بس لو الزمان يسمح بذلك .. وايضاً خلال هذا الاجتماع كشف مقرر لجنة الشباب والرياضة بمجلس الأمة الكويتي بان هناك موافقة على سحب القضايا المرفوعة دوليا أو تجميدها بشرط رفع الإيقاف ( ناقصه رجع .. عدل ) !.. كلام جميل وبادرة حسن نية لحل مشكلة الإيقاف بس وهذي تحتها مليون خط احمر فسفوري عشان ينشاف الخط اللي تحت مشكلة الإيقاف .. الا ترون يا سادة ياكرام ان هالافكار الطيبة مو هذا وقتها ؟!.. لان حنا بمشكلة الإيقاف منذ سنتين !.. يعني بالاول الله لايهينكم حلو مشكلة الإيقاف مثل مايبون جماعة الإيقاف ( رجع .. عدل .. اسحب ) وعقب ماتنحل هالمشكلة اقترحوا وفصلوا اللي تبونه لشبابنا اللي يستاهلون كل خير .. وبدون زعل يا اخوان كل اللي قلتوه كلام مأخوذ خيره وماله اي قيمة حسيه ( حكا بحكا ) بأرض الواقع في ظل إيقاف مفروض علينا من المنظمات الدولية الرياضية !.. يعني طالت اعماركم من الأفضل الاشتغال الفوري على حل هالمشكلة العويصة ومن ثما قدموا اقتراحات مفيدة للشباب لان مشكلة الإيقاف هي البادية على كل شي وسلامتكم .

108