في ليلة بهيجة وحالمة ليوث العرين فوق منصات التكريم

عاش العرين بجميع رجالاته ليلة حالمة و ناعسة ، شرّف منصته حضور شخصيات رياضية معروفة و رجال إعلام بارزين و تغطية إعلامية ، جاوز الحضور المئتين من ممثلي الفرق و مطوري الفريق و داعميه و لاعبيه القدماء و المخضرمين و تحولق في زاوية القاعة البهيجة ليوث العرين و أبطاله الواعدين حيث بدأ الحفل بالفقرات الخطابية و كان أستاذ طالب الصحاف معرفا للحفل و توالت الفقرات بعد تلاوة القرآن كلمة الإدارة و أعضاء الشرف و عقبها قصيدة شعرية حركت المشاعر و نالت إعجاب العرينين من قريحة عريف الحفل أستاذ طالب الصحاف بعدها جاءت كلمة اللاعبين ثم عرض لقطات جميلة عن تحقيق بطولة سلماوي 18 و انتهت الفقرات الخطابية بكلمة المدرب و رئيس رابطة الأحياء معيض العرجاني و كلمة الداعم الأحسائي ابراهيم الخميس و كلمة شيخ المعلقين حبيب عساكر الذي أشاد بفرحة فريق العرين و بجمال الحضور و الالتفاف المبهر من جميع رجاله و الدعم السخي من أعضاء شرفه كما قدم نائب الرئيس الاستاذ جواد الامير شكره
لكل الحضور والداعمين والاعبين على الجهود الجبارة في خدمة العرين.
وشكر جميع من عمل على اخراج الحفل بشكله الرائع والمنظم الذي ابهر جميع الحضور ، وفي ختام الحفل جاء تكريم الداعمين و أعضاء الشرف و أبطال العرين قبل تناول وجبة العشاء على شرف تحقيق البطولة الغالية في أجواء ملؤها البهجة والمحبة .

106