” الإحصاء “: أكثر من 278 ألف مصلي، و107 ألف طائف حول الكعبة كل ساعة، و40 دراسة وبحث علمي لدعم التطوير

نشرت الهيئة العامة للإحصاء ضمن الروزنامة الإحصائية لحج 1438هـ عدد المصلين والطائفين في الحرم المكي بالساعة ؛ حيث تجاوز عدد المصلين في الحرم المكي 278.000 مصلِّ كل ساعة تقريبياً ، بينما تجاوز عدد الطائفين حول الكعبة الـ 107.000 طائف كل ساعة تقريبياً ، كما تضمنت الروزنامة الإحصائية للحج : الخدمات التي تقدمها المملكة العربية السعودية للمصلين في الحرمين المكي والمدني أثناء موسم الحج ، حيث يتواجد أكثر من 6300 موظف من منسوبي الرئاسة العامة لشئون المسجد الحرام والمسجد النبوي في الحرمين وعلى مدار الساعة يعملون على توفير مياه زمزم وتقديمه مبرداً في مواقع قريبة من المصلين والحجاج والمعتمرين في داخل الحرمين الشريفين وساحاتهما والمشاعر المقدسة ، تأمين عربات متعددة الأنواع لذوي الحاجات الخاصة وتقديمها لهم مجانا ، العناية بساحات المسجد الحرام وإبقاءه واجهة تليق بقدسية المكان ، توفير المصاحف بعدة لغات تتناسب مع رواد وقاصدي الحرمين الشريفين ، القيام بالجوانب الارشادية والتوجيهية لقاصدي المسجد الحرام لأداء عباداتهم على الوجه الشرعي ‘ إضافة إلى الاشراف التام على نظافة الحرمين الشريفين والعناية بهما وبنظافتهما ، القيام بأعمال المراقبة وحراسة الأبواب للحرمين الشريفين وتنظيم فتحها ومتابعتها ، متابعة مراحل صناعة كسوة الكعبة المشرفة وذلك من خلال الاشراف على مجمع الملك عبدالعزيز لكسوة الكعبة المشرفة ، تقديم الخدمات لزوار مكتبة الحرم المكي الشريف من الباحثين والمطلعين ، واستقبال الحجاج و زوار معرض عمارة الحرمين الشريفين واستقبال الزوار الباحثين عن التراث ، الإسهام في أمن وراحة قاصدي المسجد الحرام مع الجهات الأمنية والإدارات العاملة بالمسجد الحرام ، رصد ومتابعة أماكن الازدحام والكثافات البشرية والملاحظات المتعلقة بالحشود لكافة مواقع المسجد الحرام وساحاته ، ترجمة وبث لمعاني القران الكريم إلى اللغات ( الإنجليزية, الفرنسية, الأوردية, المالاوي) ، العمل على سلامة قاصدي بيت الله الحرام والعاملين في خدمة ضيوف الرحمن ، الإسهام في التوجيه والنصح والإرشاد لقاصدي المسجد الحرام والمساهمة والتنسيق مع الجهات الأمنية في فتح الممرات وتوفير سبل الراحة والطمأنينة لحجاج المسجد الحرام لتأدية نسكهم بكل يسر وسهولة ، الاشراف على أداء الأئمة وتنظيم خطبهم وتسجيل قراءاتهم وخطبهم وفهرستها وأعدادها بأشرطة مسجلة وأقراص ضوئية ، مراقبة سير العمل في الجهاز والوحدات التابعة له والتأكد من مطابقة الانظمة واللوائح والاجراءات المعتمدة بصورة شاملة ، الإسهام في التوجيه والنصح والإرشاد للنساء .
من جهة أخرى قدم معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة ( 40 ) بحث علمي ودراسة ، لتطوير منظومة متكاملة ومستدامة للحج والعمرة والزيارة، تحقيقاً للمقاصد الشرعية حيث ترتكز مهام المعهد في إجراء الدراسات والبحوث العلمية التي تهدف إلى تيسير أداء المناسك، وتقديم خدمات أفضل لحجاج بيت الله الحرام وعماره، وزوار مسجد رسوله الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام، وذلك من خلال دراسة الأوضاع الراهنة، وجمع البيانات والمعلومات المفصلة عن مختلف جوانب ومراحل الحج والعمرة والزيارة، ومتطلبات واحتياجات الحجاج والمعتمرين والزوار، وما يقدم لهم من خدمات ومرافق، حتى يمكن من خلالها الحصول على صورة واضحة عن الأوضاع السائدة، ومن ثم تطوير إيجابيات ها والتغلب على سلبياتها ، و من أبرز البحوث والدراسات التي يعمل عليها المعهد هذا ا لعام : دراسة تحليلية لأزمنة المراحل الإجرائية التي يمر بها الحاج من وصوله إلى المنافذ الجوية حتى مقر إقامته 1438 هـ ، و دراسة تحليلية عن ظاهرتي السرقة والنشل في الحرم المكي وساحاته ، ودراسة تتناول تفعيل رؤية المملكة 2030في الحج والعمرة ، وأخرى لتقييم الأثر البيئي لمواقع التخلص من مخلفات مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي – حج 1438هـ ، و تقييم الوضع البيئي والصحي بمواقيت الإحرام (ميقات ذو الحليفة) ــ حج 1438هـ ، واستراتيجية تقييم المنشآت الغذائية العاملة بمنظومة الحج والعمرة ، ودراسة لفحص جرثومة الليجيونيلا في مساكن الحجاج بطريقة الPCR ، ودراسة عن دور مواقع التواصل الاجتماعي توتير لبناء الوعي بمناسك الحج والعمرة ، ودراسة استطلاعية عن مدى فاعلية تطبيق الكرتوني إرشادي بالهواتف الذكية في توعية زوار المسجد النبوي بالسياحة الدينية بالمدينة المنورة .

106