الكنعاني: ثلاثة لا يُسمع لكلامهم في الشباب !

 

أكد كنعان الكنعاني، عضو مجلس إدارة نادي الشباب والمشرف على الفئات السنية بالنادي أن محاسب الشباب طالب الاداريين في النادي بعدم الاستماع إلى حديثه وكذلك لرئيس النادي ونائب رئيس النادي.

وصرح الكنعاني في تصريحات اذاعية:” سبب استقالتي هو عدم وصولي إلى طريق يخدم مصلحة نادي الشباب مع الخبير البريطاني ، أنا مشرف إداري ولدي خبرتي الفنية وكنت متفائل بقدوم الخبير البريطاني، لكن للأسف تفاجأت بحدوث الكثير من الأمور”.

وتابع:” على سبيل المثال، في مباراتنا أمام الهلال بفئة الشباب، كان يجلس بالقرب من المرمى وحذرته بأن يخرج للمدرج لكنه رفض ، طلبت أن أجتمع فيه لكنه صعقني عندما طلب المدير التنفيذي ومحاسب النادي وطلب بأن يكتفي بمدرب واحد لأكثر من فئة سنية”.

وأضاف:” لم يغضبني شخصياً، لكن ما أغضبني هو أنه وصل بالفكر إلى هذه الدرجة وهو محسوب علينا كـ”خبير” ، المحاسب بنادي الشباب كان يقول للإداريين: “ثلاثة لا تسمعون كلامهم، الرئيس ونائب الرئيس وكنعان الكنعاني”.

وأردف:” أنا أعمل بالنادي بدون مقابل، بل أنني في حال الضرورة أدفع للنادي ولمصلحة الكيان ، عرضت 100 ألف من مالي الخاص لتسجيل عدد من اللاعبين بالنادي، لكن الخبير رفض وقال “لا نحتاج مالك ولا نحتاج لاعبين” “.

وختم:” بعد حدوث هذا الأمر بشهر فقط، تفاجأت بأن الخبير قد طلب بتسجيل عدد من اللاعبين المستجدين ، كنت أعمل كمشرف إداري على الفئات السنية، لذلك لي الحق بأن أعلم بمثل هذه الأمور قبل حدوثها ، سبب خروجي ليس له علاقة بسامي الجابر، بل السبب هو ما ذكرته فقط، ولم أخرج إلا لتوضيح ذلك للجماهير الشبابية”.

96