فرع باكي وأصل شاكي !!

موقف نادي الشباب من قضية العويس موقف غريب بل مخجل .. العويس رفض تجديد عقده معهم وأخبرهم إن لم يطلقوا سراحه سيرحل بعد إنتهاء عقده فأوقفوه .. مازلنا نذكر ذلك .
وعندما أقترب دخول العويس لفترة الستة أشهر أتفق رئيس الشباب مع مسؤولي الأهلي على بيع اللاعب بمبلغ محدد والتنازل عن قيمة اللاعب إسماعيل المغربي .. والإتفاق مثبت بالمكالمات والواتساب .. مازلنا نذكر ذلك .
وتم البيع بتوقيع مسؤول الإحتراف بنادي الشباب مع مسؤولي الأهلي وتم تحرير عقد بين الأهلي والعويس … والعقد موجود ومذيل بتوقيع مدير الإحتراف الشبابي … مازلنا نذكر ذلك .
وفجأة تدخل الرجل الخفي ونقض نادي الشباب كل إتفاقاته .. وأوقفوا مدير الاحتراف بحجة أنه تصرف من رأسه وأنه لا يمثل نادي الشباب وكان الايقاف صوريا فقد رأيناه بعد أيام يوقع مع لاعبين من نادي الهلال ورأينا بعد عدة أشهر يحضر ورشة عمل لإتحاد كرة القدم .. مازلنا نذكر ذلك .
وتم إلغاء العقد بين النادي الأهلي والعويس ولم يتباكى الأهلاويون وأنتظروا عدة أيام حتى دخل العويس الفترة الحرة ووقعوا معه عقدا جديدا قانونيا ومجانا ومازالوا يطالبون نادي الشباب بقيمة لاعبهم السابق المغربي .. مازلنا نذكر ذلك .
رغم كل هذا الوضوح في القضية .. ورغم أن كل حيثياتها كانت على الملأ وأمام الجميع إلا أن نادي الشباب أصدر ومازال يصدر البيانات والشكاوى ضد الجميع .
الجميع يعلم أن الشباب هو الشاكي في هذه القضية ولكنه ليس الباكي .. فالباكي هو ذلك المجهول المعروف والملقب بالرجل الخفي في معظم قضايا كرة القدم السعودية .
الرمية الأخيرة :-
فرع تمادى على الأصل وألتف حوله بكل مخالبه وسيطر على جميع أجزائه حتى أختفى الأصل تقريبا ولم نعد نرى منه إلا ظل خجول يتوارى خلف الفرع ويمشي على دربه مهما كانت العواقب .

التعليقات

9 تعليقات