عمار طراد يخطف لقب البطولة الدولية للبولينغ في هونج كونج

حقق عمار طراد لاعب المنتخب السعودي الاول للبولينج لقب بطولة هونج كونج الدولية المفتوحة ال 23 والتي أختمت منافساتها في هونج كونج أمس السبت بمشاركة أكثر من 100 لاعب.
وتمكن اللاعب عمار طراد من الفوز في المباراة الختامية لبطولة هونج كونج الدولية المفتوحة على لاعب المنتخب الماليزي جوناثان تان بمجموع الشوطين فيما حل في المرتبة الثالثة لاعب منتخب الهند دروف ساردا ، وكان المنتخب السعودي قد شارك في منافسات هذه البطولة بعشرة لاعبين جميعهم من لاعبي النخبة يتقدمهم اللاعب الأمير محمد بن سلطان وبدر وحسن آل الشيخ وعبدالله الدليجان وعبدالرحمن الخليوي وعادل البارقي وسلطان المصري والحسن سقطي وفهد علامة .

عمار يسجل أسمه بالذهب في هونج كونج
كسر اللاعب عمار طراد الحظ الذي لازم لاعبي المنتخب السعودي عندما تمكن من تحقيق لقب بطولة هونج كونج الدولية المفتوحة في لعبة البولينج من أمام عدد كبير من أبرز لاعبي البولينج في آسيا حيث حظيت البطولة بأهتمام بالغ وكبير من القائمين على اللعبة في آسيا كونها تعتبر من أقوى البطولات المفتوحة التي تقام بشكل سنوي .

العيسى : الكأس هدية للأمير عبدالحكيم بن مساعد

ابدى فهد العيسى نائب رئيس الاتحاد السعودي للبولينج رئيس بعثة المنتخب السعودي المشارك في منافسات بطولة هونج كونج الدولية سعادته بتحقيق اللاعب عمار طراد المركز الأول ولقب البطولة في في بطولة هونج كونج وقال :” الحمد الله اولا على تحقيق اللقب بعدما تظافرت الجهود بين الاجهزة الفنية والادارية واللاعبين الذي قدموا مجهودا جبارا من خلال المعسكرات التحضيرية لموسم لعبة البولينج الذي بدأ بشكل قوي من خلال بطولة هونج كونج وبلا شك أن المتابعة المستمرة والدائمة من جميع الأجهزة سواء فنية أو إدارة كانت سبباً مباشراً في تحقيق لقب هذه البطولة من أمام لاعبين مميزين في شرق آسيا وهذا ما كنا دائماً نسعى له في أن نصل لمرحلة نستطيع من خلالها مقارعة أفضل لاعبي البولينج في شرق القارة ” .

واضاف العيسى بقوله :” في الحقيقة اهدي لقب البطولة للأمير عبدالحكيم بن مساعد رئيس الاتحاد عراب لعبة البولينج هذا الانجاز وابارك للوطن ولكل الرياضيين وللجنة الاولمبية التي قدمت مجهوداً جباراً معنا “.

عمار : الطريق كانت شائكة وصعبة للقب

اكد عمار طراد نجم المنتخب السعودي الأول للبولينج على أن حصوله على لقب المركز الأول ولقب البطولة في بطولة هونج كونج الدولية جاء تتويجا للمجهودات الكبيرة التي بدلها اللاعبين خلال الفترة الماضية من أجل رفع راية البلد عاليا في مثل هذه المحافل العالمية مبينا بأن طريقه نحو اللقب لم يكن مفروشا بالورود، فقد قابل أبرز لاعبي البولينج في شرق آسيا يتقدمهم الماليزي جوناثان تان الذي حل في المركز الثاني وكذلك لاعب منتخب هونج كونج مايكل ماك وبين طراد أن القدرة البدنية في التحمل لدية كانت عاملاً قوياً مساعداً في تخطي هذه الصعاب والفضل يعود للبرنامج الذي تم وضعه من القائمين على اللعبة في الاتجاد السعودي للبولينج حيث وضعت عدد من البرامج اللياقية والبدنية مع أخصائيين وفرتها مشكورة اللجنة الأولمبية خاصة فيما يتعلق بالجانب البدني لكي نتجنب الأرهاق الذي يأتي من المشاركات المتواصلة .

واضاف: ” احراز لقب البطولة سيشكل دافعا كبيرا لنا في قادم المنافسات من أجل تحقيق المزيد من الانجازات باسم الوطن “.

101