فيرغسون: الفريق الحالي أقوى من جيل 1999

فيرغسون

يعتقد السير أليكس فيرغسون مدرّب مانشستر يونايتد الإنكليزي لكرة القدم أن فريقه الحالي يُضاهي جيل عام 1999، الذي فاز بالثلاثية التاريخية، إن لم يكن أقوى.

ومرّة جديدة يجد المدرّب الاسكتلندي نفسه مقاتلاً على الجبهات الثلاث، الـ”بريمر ليغ” ودوري أبطال أوروبا وكأس إنكلترا، وكان فريق 1999 ارتقى على القمّة في الدوري والكأس وبلغ الذروة على الصعيد القاري في انتصار ملعب “كامب نو”، الذي شهد واحداً من أكثر النهائيات المؤلمة في دوري الأبطال بالنسبة للخاسر، بايرن ميونخ، وذلك بفضل هدفين من تيدي شيرينغهام والنرويجي غونار سولسكاير.

وقال السير في تصريحات تناقلتها وسائل الإعلام أمس السبت، إنه يملك الآن فريقاً أقوى، وأضاف: “ليس من السهل اللعب على الجبهات الثلاث، لكن لا بد من القيام بذلك، الصعوبة تكمن دائماً في الاختيار، ولدينا الكثير من المباريات المهمة”.

ويؤكّد المدرّب التاريخي للشياطين الحمر أنه يملك الآن خيارات أوسع مما كان عليه الوضع قبل 14 عاماً.

وتنتظر الفريق المتصدر للدوري المحلي مهمّة ليست سهلة أمام ريدينغ غداً الاثنين في دور الـ16 من مسابقة الكأس، كما سيواجه كوينز بارك رينجرز ونوريتش سيتي في الدوري، قبل موعد إياب ثُمن نهائي دوري الأبطال ضدّ ريال مدريد، علماً بأن الـ”مانيو” حقّق تعادلاً ثميناً في “سانتياغو برنابيو” (1-1).

110