بلاكبيرن يثأر من آرسنال ويطيح به وانتهاء مغامرة لوتون

بلاكبيرن ارسنال

ثأر بلاكبيرن روفرز الذي يغيب عن الدوري الممتاز للمرة الأولى منذ 1999، من مضيفه آرسنال واطاح به من الدور ثمن النهائي لمسابقة كأس انجلترا بالفوز عليه 1-0 في معقله “ستاد الامارات” يوم السبت.

ولا يمكن القول أن آرسنال خسر المباراة لأن مدربه الفرنسي ارسين فينجر اشرك وكما جرت العادة في المواسم الماضية تشكيلة رديفة، بل انه زج بغالبية نجومه الاساسيين ثم استعان بتيو والكوت وجاك ويلشير والأسباني سانتي كازورلا في الشوط الثاني دون أن يتمكن من تجنيب فريقه اختبار نفس مصير مسابقة كأس الرابطة حين خرج على يد برادفورد سيتي من ربع النهائي.

ويدين بلاكبيرن الذي ثأر لخسارته المذلة (1-7) في مواجهته الاخيرة مع آرسنال في الدوري الممتاز في 4 شباط/فبراير 2012، بتأهله إلى ربع النهائي للتركي كولن كاظم-ريتشاردز الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 72 بعدما سقطت أمامه الكرة اثر تسديدة من زميله السويدي مارتن اولسن صدها الحارس البولندي فويسييتش تشيسني.

وانتهت مغامرة لوتون تاون الذي يلعب في الدرجة الرابعة (الخامسة فعليا)، عند الدور ثمن النهائي بعد أن خسر أمام مضيفه ميلوول من الدرجة الاولى 0-3. وسجل جيمس هنري (12) وروبرت هالس (36) والفرنسي داني نغيسان (86) اهداف المباراة.

وكان لوتون تاون اصبح أول فريق من الدرجة الرابعة يفوز في المسابقة على فريق من الدوري الممتاز منذ عام 1989، وذلك بعدما تغلب على نوريتش سيتي 1-0 في معقل الاخير خلال الدور السابق.

ولو تأهل لوتون، بطل كأس رابطة الأندية عام 1988 إلى ربع النهائي فكان سيصبح أول فريق من هذا المستوى يحقق هذا الانجاز في 99 عاما.

وكان ميلوول يخوض مباراته الأولى في لوتون منذ الدور السادس من الكأس عام 1985 حين قامت جماهيره بأعمال شغب في مدرجات ملعب كينيلوورث رود ثم اجتاحت ارضية الملعب ما أدى إلى اصابة 47 شخصا بجروح بينهم 33 شرطيا.

وبلغ ربع النهائي ايضا بارنسلي من الدرجة الاولى بفوزه على مضيفه ميلتون كينز دونز من الثانية بثلاثة اهدف لكريس داجنال (3 و90) ومارلون هيروود (19)، مقابل هدف لدين بوديتش (61).

110