الراجحي يُحقق إنجازاً غير مسبوق لسائق سعودي في رالي إيطاليا

اكتمل بدر شهر رمضان المُبارك بالتزامن مع نجاح البطل السُعودي يزيد الراجحي من تحقيق الفوز بلقب رالي إيطاليا، الذي انتهت فعالياته يوم الأحد وأُقيم في الفترة المُمتدة ما بين 8 و11 حُزيران (يونيو) الجاري، والذي يشكل سابع جولات بُطولة العالم للراليات “دبليو آر سي” على متن سيارته الـ فورد فييستا “آر أس”.
ونجح يزيد الراجحي برفقة ملّاحه القدير البريطاني مايكل أورر، من تحقيق الفوز في رالي إيطاليا الدولي إثر تصدره لمُنافسات الرالي مُنذ اليوم الأول، واستمر بتسجيل أسرع الأزمنة في جميع المراحل الخاصة التي أشتمل عليها الحدث الذي تستضيفه جزيرة ساردينيا المتوسطية طيلة الأيام التالية، مُضيفًا إنجازًا جديدًا لسجله التسابقي في مُختلف البُطولات العالمية. ولا يُعتبر الراجحي غريبًا عن ساحة البُطولة العالمية حيث شارك في العديد من الجولات طوال السنوات الماضية، وحقق قدر كبير من الإنجازات التي صبت في خانة تعزيز مكانة رياضة السيارات في المملكة العربية السعودية على النطاق العالمي.
هذا وسارت الأمور معه جيدًا خلال مُنافسات الرالي إذ نجح باستغلال خبرته في القيادة فوق المسارات الحصوية غير المُمهدة التي طغت على الرالي مُحققًا نتيجةً قلَّ نظيرها لسائقٍ سعودي في المحافل العالمية.
وحيال إنجازه التاريخي تحدث الراجحي قائلاً: “الحمد لله سار الرالي على أتم وجه، وحققنا الفوز به، تزامن هذا الفوز مع شهر رمضان المُبارك وبذلك أعتبر بأن عيدي سيكون عيدين. إذ أهدي هذا الفوز لبلادي المملكة العربية السعودية ولكل عُشاقي ومُتابعيني، وأعدهم بتكرار مثل هذه الإنجازات في المرات المُقبلة إن شاء الله”.
إشارة إلى أن سيارة “سفير رياضة السيارات السعودية” من تحضير فريق فريق “أم – سبورت” البريطاني، الذي يُعتبر من المُؤسسات الرائدةً وذات الخبرةٍ الكبيرة في تحضير أفضل السيارات للمُنافسة في بطولة العالم للراليات والعديد من البُطولات الإقليمية حول العالم.
جديرٌ بالذكر بأن جزيرة ساردينيا الإيطالية استضافت مُنافسات رالي إيطاليا المدرج في عداد جولات بطولة العالم للراليات منذ العام 2004، في وقت بلغت مسافته 312.66 كيلومترًا، مُقسمةً على 19 مرحلة خاصة مُختلفة الأطوال، مع مسارات مُتنوعة حصويةٍ بمُعظمها في مناطق ريفية وجبلية.
اعتبرت مُشاركة الراجحي في رالي إيطاليا جُزءًا من برنامج مُشاركاته في رياضة السيارات في مُختلف الصُعد المحلية والإقليمية والعالمية والتي يطمح من خلالها لتحقيق أفضل النتائج والإنجازات إضافةً إلى رفع اسم المملكة وراية التوحيد عاليًا في كل مكانٍ يصل إليه.
إلى ذلك قدّم يزيد الراجحي شُكره وتقديره للراعي الرسمي لفريقه، سلسلة “جان برجر”، لتوفيره الدعم والاهتمام المُستمرين لأنشطة الفريق في مُختلف الفئات التي يُشارك بها.

 

97