انتهاء مهمة حكيم شاكر مع المنتخب العراقي

طارق حكيم

أعلن الإتحاد العراقي عن انتهاء مهمة المدرب حكيم شاكر مع منتخب بلاده، وتفرغه لقيادة منتخب الشباب المستعد للمشاركة في نهائيات كأس العالم تحت 20 سنة تركيا 2013 نهاية يونيو/حزيران المقبلبعد أن أمضى ثلاثة أشهر مع أسود الرافدين.

وذكر نائب رئيس الإتحاد العراقي عبد الخالق مسعود أن “مهمة المدرب حكيم شاكر انتهت مع المنتخب الأول وسيعود لتدريبات منتخب الشباب الذي يستعد للمشاركة في تركيا نهاية يونيو/حزيران المقبل”.

وأضاف مسعود “الإتحاد العراقي سيتبنى برنامجاً تدريبياً متميزاً لمنتخب الشباب بقيادة المدرب حكيم شاكر من أجل دخول منافسات كأس العالم باستعداد مثالي.”

وتسلم شاكر مهمة تدريب منتخب بلاده خلفاً للبرازيلي زيكو قبل انطلاق بطولة غرب آسيا نهاية العام الماضي في الكويت وحقق فيها المركز الثاني ودفعت نجاحاته إلى إقناعه بمواصلة مهمته في خليجي 21 التي أحرز فيها المركز الثاني أيضاً.

وحول المدرب الجديد لأسود الرافدين، أوضح مسعود “أمام الإتحاد الآن خمسة ملفات تعود لمدربين أجانب وسيحسم أمر أحدهم في غضون أسبوع..

اللافت أن 15 لاعباً من منتخب شباب العراق وصيف آسيا أصبحوا يشكلون العمود الفقري لمنتخب أسود الرافدين نظراً لما قدموه في خليجي 21 وقبلها في غرب آسيا من مستويات لافتة الأمر الذي ولد مخاوف لدى المدرب شاكر من تفرغهم مع المنتخب الأول مستقبلاً.

وبموازاة ذلك ذكر شاكر أن “أي مدرب جديد للمنتخب الأول سيطلب فوراً الإطلاع على لاعبي منتخب الشباب وهذا يعني اعتماده مؤكداً على أكثر من 15 لاعباً، والتعويض أصبح صعباً الآن.”

110