فيا يخرج من المستشفى بعد خضوعه لجراحة

دافيد فيا

خرج مهاجم برشلونة متصدر الدوري الأسباني دافيد فيا من المستشفى بعد خضوعه لعملية من اجل إزالة حصى في كليته، لكن من المرجح ان لا يشارك في مباراة فريقه مع غرناطة السبت المقبل في الدوري المحلي والموقعة المرتقبة الأسبوع المقبل مع ميلان الإيطالي في ذهاب الدور الثاني من دوري أبطال أوروبا.

وادخل فيا الى المستشفى امس الاول الاثنين بعد ان شعر بالام حادة في منطقة المعدة، ثم خضع مباشرة لعملية من اجل التخلص من المشكلة التي يواجهها.

وذكر برشلونة الذي يسير بخطى ثابتة لاستعادة لقب الدوري المحلي من غريمه الازلي ريال مدريد، مساء الثلاثاء على موقعه في شبكة الانترنت: “ادخل دافيد فيا الى المستشفى الاثنين بسبب التهاب معوي. خضع اللاعب للعلاج من اجل ازالة حصى في كليته وترك المستشفى الثلاثاء”، مشيرا الى ان اللاعب لن يتمكن من المشاركة في الحصة التدريبية التي خاضها الفريق اليوم الاربعاء بعد يومين من الراحة.

وكان فيا (31 عاما) خاض الاحد مباراة كاملة للمرة الثانية فقط هذا الموسم حيث ساهم في قيادة فريقه الى فوز كاسح على خيتافي (6-1)، علما بان احتمال رحيله عن النادي الكاتالوني كان واردا الشهر الماضي خلال فترة الانتقالات الشتوية لعدم تمكنه من شق طريقه مجددا الى التشكيلة الاساسية بعد عودته من اصابة في ساقه ابعدته عن الملاعب لتسعة اشهر وحرمته من المشاركة في نهائيات كأس اوروبا التي توج فيها الاسبان للمرة الثانية على التوالي.

108