تحت رعاية ولي العهد الأمير محمد بن نايف اتحاد قوى الأمن يختتم ملتقى الرماية

تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية – حفظه الله، يشرّف معالي مدير الأمن العام الفريق عثمان بن ناصر المحرج ظهر اليوم الأربعاء الحفل الختامي لملتقى الرماية التكتيكية الثاني الذي ينظمه الاتحاد الرياضي السعودي لقوى الأمن الداخلي بميدان الرماية بمدينة تدريب الأمن العام بالرياض.

وشارك في الملتقى 120رامياً يمثلون مختلف القطاعات العسكرية في ثلاث مسابقات وهي: الرماية الدقة ، والرماية التكتيكية (أربع فرضيات)، والرماية السريعة. حيث شهدت المسابقات منافسة مثيرة وقوية على مدى أربعة أيام

وسيشاهد الحضور (فرضية) رماية حية خلال حفل الختام الذي يبدأ الثاني عشروالنصف ظهرا، يتخلله فيلم مرئي عن منافسات الملتقى والفعاليات المصاحبه، ثم كلمة الاتحاد السعودي الرياضي لقوى الأمن الداخلي يلقيها الأمين العام مدير الملتقي العقيد سلطان الودعاني. وبعد ذلك فيلم وثائقي بعنوان (مسيرة وإنجازات) عن أنشطة وانجازات الاتحادالمختلفه ويختتم بتوزيع الجوائز من قبل راعي الحفل.

وفي هذا الصدد، عبر اللواء الدكتور محمد بن عبدالله المرعول رئيس الاتحاد السعودي الرياضي لقوى الأمن الداخلي رئيس اللجنه المنظمه العليا للملتقى عن عظيم امتنانه لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد، رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية – حفظه الله- على دعمه اللامحدود ومتابعته الحثيثة واهتمامه بأبنائه في مختلف القطاعات العسكرية التي من شأنها تعزيز الأهداف المنشودة من خلال المنافسة الشريفة.

ونوه المرعول باهتمام ومتابعة معالي مدير الأمن العام الفريق عثمان بن ناصر الحرج وتسهيل مهام العمل في مثل هذه المناسبات الرياضية للقطاعات العسكرية.

وشكر اللواء محمد المرعول جميع القطاعات المشاركة منوها بمساهمتهم الفاعلة في إنجاح هذا الملتقى وتحقيق الأهداف المرسومة.

ومن جانبه، أكد مدير الملتقى الأمين العام للاتحاد السعودي الرياضي لقوى الأمن الداخلي العقيد سلطان الودعاني حرص الاتحاد على حسن التنظيم وتوفير كل سبل النجاح وأن تكون المنافسات في أجمل صورة. وأوضح أن هذا الملتقى يعتبر أكبر تجمع رياضي للقطاعات العسكرية بعد أن كان محصورا على القطاعات الأمنية في نسخته الأولى .ونوه بأهمية الرماية للرجل العسكري بصفة عامة والرماية التكتيكية بصفة خاصة بما يتلاءم مع المرحلة الحالية.

وشكر الودعاني معالي مدير الأمن العام الفريق عثمان بن ناصر المحرج على دعمه للاتحاد وإنجاح أنشطته وبرامجه المختلفة. ونوه أيضا بمتابعة واهتمام وحرص رئيس الإتحاد اللواء الدكتور محمد بن عبدالله المرعول مما انعكس على أداء المنتخبات والأبطال في المحافل الخارجية، وهذا يحمل المسؤولين في الاتحاد مسؤولية مضاعفة في المستقبل ، مقدماً شكره للاتحاد السعودي للرماية لتعاونهم الفني في إنجاح الملتقى.

108