ابتدائية المركز تدشن فعاليات اليوم العالمي لمتلازمة دوان من خلال صوت مجتمعي

نظمت مدرسة المركز الابتدائية فعاليات اليوم العالمي لمتلازمة داون من خلال صوت مجتمعي وذلك بحضور عدد من القيادات التربوية بالمحافظة المساعد للشؤون التعليمية بالإدارة العامة للتعليم سعادة الأستاذ حمد العيسى مدير إدارة التربية الخاصة الأستاذ محمد سلمان الأحمدرئيس شعبة التربية الفنية الأستاذ فهد الحمد
وبحضور مشرف التربية الخاصة بالوزارة الأستاذ سعود بن عبدالله القباني
وبحضور عدد من المشرفين التربويين :
علي محمد الأسمري “التربية الخاصة”
صالح البوسعد ” التربية الخاصة”عدنان خليفة العيسى ” التربية الخاصة”زهير علي السلمان ” التربية الخاصة”
أحمد المهناء ” التربية الخاصة”سعيد القحطاني “التربية الخاصة”عبد العزيز الدقيل ” التربية الفنية”
أسامة النعيم “التربية الفنية”احتوت الفعالية على اللوحات التعريفية بمتلازمة داون وأركان مصاحبة لهذه الفعالية منها‎ ركن الوسائل التعليمي‎بإشراف المعلم جاسم المزيعل حيث احتوى على أهم الوسائل التعليمية التي تساعد في تكوين المفاهيم والمدلولات البيئي والأكاديمي‎- ركن التدريبات السلوكيةبإشراف المعلم علاء الحسن
وفيه تم عرض الأغذية الصحية التي تساعد على الحفاظ على اللياقة البدنية والذهنية لأطفال ذوي متلازمة داون ودورها في ضبط العديد من المشاكل السلوكية ركن اضطرابات النطق بإشراف المعلم ناصر المطيري
وذلك بعرض المشكلات في اللغة والكلام التي يعاني منها ذوي المتلازمة والأدوات والوسائل المساعدة في معالجتها

كما شارك كل من مركز الخدمات المساندة وجمعية الأشخاص ذوي الإعاقة في ركن تعريفي بالخدمات التي يقدمونها ‎ركن الضيافة بمشاركة طلاب البرامج -التربوية التأهيلية في المرحلة الثانويةبالمحافظة وبإشراف المعلم صلاح الغربي
وقد تم تدريب الطلاب من ذوي المتلازمة على مهنة الضيافة لتكوين العادات الاجتماعية المناسبة لديهم .
ركن الفن التشكيلي
– بإشرف المعلم محمد بن عبدالله الأمير معلم التربية الخاصة بمدرسة المركز الإبتدائية حيث تم مشاركة جميع الطلاب من ذوي متلازمة داون من جميع برامج التربية الفكرية بالمحافظة في صنع اللوحة الفنية بعنوان “الأحساء أرض الحضارات ” برفقت الأستاذ الأمير
حيث تعد اللوحة من أكبر اللوحات الفنية المنفذة على أيدي أشخاص من ذوي متلازم داون بطول 10 أمتار وبعرض 1.20
وتميزت قاعة العرض بعمل متكامل وتفاصيل دقيقة وإخراج مميز من قبل الأستاذ محمد بن عبدالله الأمير وكان اختياره للون الأخضر شعارا للفعالية لارتباط هذا اللون بالأمل والتفاؤل والإنعكاسات النفسية الجيدة ‎كما حظيت مشاركة الأطفال من ذوي متلازمة داون في فقرات الحفل الخطابي وكلمة ولي أمر طالب من ذوي متلازمة داون بالمتابعة والاهتمام .
ركن التصوير الوثائقي بإشراف المعلم عبدالله الحبيب وفيه تم استعراض الأنشطة والمهرجانات والفعاليات التي حصدتها المدرسة من خلال مشاركتها في الأنشطة الطلابية على مستوى المحافظة اللجنة التنظيمية للفعاليات ‎الأستاذ عبدالرحمن الذياب عبدالعزيز بودي الأستاذ محمد الغافلي منسق برنامج التربية الفكرية بالمدرسة وبمتابعة كل من المشرفيين التربويين و مصطفى بن أحمد الرمضان
و أحمد بن حسين البراهيم

113