أسرة ال حمود تعقد لقائها السنوي بحضور محافظ عنيزة

بحضور محافظ عنيزة سعادة المهندس/ عبدالرحمن بن إبراهيم السليم، نُظم مؤخراً في إحدى القاعات الكبرى للاحتفالات في المحافظة اجتماع أسر آل حمود العفراني السنوي 1438هـ
وقد أقيم في تلك المناسبة حفل خطابي بُدئ بآياتٍ من القرآن الكريم؛ ثم كلمة المناسبة ألقاها الدكتور/ فهد بن محمد الشقحاء آل حمود عبر فيها عن شكره الخاص والخالص للحضور واعتزازه بانتمائه لآل حمود وسعادته الكبيرة بهذا اللقاء الجميل .
ثم ألقيت قصيدة شعرية بهذه المناسبة؛ وتوالت بعد ذلك فقرات الحفل حسب البرنامج المعد.
وكان من بين فقرات الحفل تكريم عددٍ من الشخصيات التي كان لها إسهامات بارزة على صعيد المحافظة والحمولة. وكان على رأس قائمة من تم تكريمهم سعادة محافظ عنيزة المهندس/ عبدالرحمن السليم وذلك لجهوده الملموسة في خدمة المحافظة، حيث قام الدكتور/ فهد بن محمد الشقحاء بتسليمه درعاً تذكاريا باسم أسر آل حمود، وكذلك إهدائه مجموعة كتبٍ من مؤلفاته.
كما تم تكريم سعادة معرف العفران من قبيلة الحتارشة من هذيل الشيخ/ هلال بن علي بن هلال الحتيرشي الهذلي؛ وآخرين.
إثر ذلك جرى لقاء مفتوح اشتمل على بعض الكلمات والمشاركات المتنوعة من أعيان الحضور، كما ألقيت قصيدة شعرية من قبل الأستاذ عبدالعزيز بن إبراهيم الجمعي أحد أبناء المحافظة المدعوين.
وبعد تناول الغداء المعد بهذه المناسبة، بدأت المرحلة الثانية من الاجتماع الذي كان مفتوحا، حيث نظمت خلاله الجولات والزيارات الاجتماعية وزيارة المرافق السياحية والتراثية بعنيزة؛ كما جرت خلاله بعض الفقرات الترفيهية.
واخُتتم الحفل بآخر مراحله والمتمثل بلقاء المشاركين في لقاء بري في أحد المخيمات في منتزهات الغضا غرب عنيزة .
من جهته عبر الدكتور/ فهد الشقحاء عن عظيم شكره وتقديره لجميع المشاركين من أفراد أسر آل حمود العفراني على تجاوبهم وتعاونهم لعقد هذا اللقاء المهم … مبدياً سعادته الكبيرة بنجاحه.

110