آسيا الجوية تتوحد للألعاب الاسيوية ٢٠١٨

جدد الاتحاد الدولي للرياضات الجوية والمجلس الاولمبي الاسيوي والاتحادات الجوية الاسيوية، الثقة في استمرار الدكتور مبارك السويلم بقيادة المسيرة الرياضية الجوية الموحدة من خلال رئاسته للاتحاد الاسيوي والإشراف على الاجراءات الفنية للعبة الباراجلايد في جاكرتا ٢٠١٨ بالتعاون مع اللجنة المختصة في الاتحاد الدولي للرياضات الجوية، وانعقاد اجتماع خاص للعبة في 21 مارس الجاري في هونج.
جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد في دبي وضم كلا من حسين المسلم المدير التنفيذي للمجلس الاولمبي الاسيوي، وفريتز برنك رئيس مجلس ادارة الاتحاد الدولي للرياضات الجوية، والدكتور مبارك السويلم رئيس الاتحاد الاسيوي للرياضات الجوية، ويوسف الحمادي نائب رئيس اتحاد الامارات للرياضات الجوية، والسيد تنكو عبدالله المشرف على الرياضات الجوية لجنوب شرق اسيا ، وسامي الشمري رئيس اللجنة الكويتية للرياضات الجوية، والدكتور عبدالله الحيان مستشار الاتحاد الاسيوي للرياضات الجوية، والسيدة سوزان شيولدر سكرتيرة الاتحاد الدولي .
وتم خلال الاجتماع الاتفاق على توحيد الجهود في القارة الاسيوية للتعامل مع ادراج رياضة الباراقلايد في الالعاب الاسيوية بجاكرتا ٢٠١٨.حيث ناقش المجتمعون طريقة الإشراف الفني على الالعاب الجوية في ظل وجود جهتين في اسيا تود القيام بذلك .
وأوضح حسين المسلم المدير التنفيذي للمجلس ومن الاولمبي الاسيوي ” ان تجديد الثقة بالسويلم هي استمرار وتتويج لثقة المجلس في جهودة وما انجزة للقارة الاسيوية في الرياضات الجوية ”
واضاف السيد فريتز رئيس الاتحاد الدولي للرياضات الجوية ” نحن سعداء في استمرار التعاون مع السويلم وقيادتة للرياضات الجوية في اسيا وواثقون من نجاح لعبة الباراقلايد في جاكرتا ٢٠١٨ وهي خطوة نحو الاولمبياد ”
من جانبه أكد السويلم أن اسيا تستحق ان تكون موحدة وتستحق الكثير من العمل لزرع البسمة والنجاح لشعوبها، وقدم شكره لثقة الاتحاد الدولي والمجلس الاولمبي الاسيوي وجميع الاتحادات الجوية الاسيوية بخدمتهم في جاكرتا ٢٠١٨ التي اعتبرها مدخلا للرياضات الجوية للألعاب الاولمبية”
مثنيا على كل من ساعد في تنظيم الاجتماع الدولي الإقليمي الهام ، على رأسهم يوسف الحمادي نائب رئيس اتحاد الامارات على حسن الاستضافة والتنظيم .

95