اتحاد السيارات يطرح 10 بطولات للمنافسة

عقد مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية اجتماعه الشهري الدوري الثاني برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن بندر الفيصل، وحضور الأمين العام نايف الحجيلان وكافة أعضاء المجلس.

وأكد الأمير سلطان الفيصل في بداية الاجتماع على أهمية بناء خطة عمل متكاملة يكون أساسها دعم المستثمرين والمطورين والمنظمين للرياضة، مشدداً على ضرورة دعم وتمكين المنظمين وتصنيفهم لمساندة خطة الاتحاد المستقبلية التي تتفق مع مشروع رؤية المملكة العربية السعودية 2030م وبرامجها التنموية في الاعتماد على عقود الرعايات مع القطاع الخاص للبطولات وتحسين مستوى الخدمات التي يقدمها الاتحاد للأعضاء المسجلين والسعي لرفع مستوى ممارسي الرياضة.

كما وافق المجلس على توصيات اللجنة الرباعية المؤقتة المشكلة برئاسة نائب الرئيس عبدالله باخشب لدراسة ثلاثة ملفات، حيث تم اعتماد طرح بطولات الاتحاد الرسمية للمنافسة، وهي عشر بطولات رسمية:
(بطولة السعودية للدريفت والراليات والكارتنج والساند دراق والجي تي والدراق ريس والرالي كروس والأوتوكروس وصعود المرتفعات والموتوكروس(، على أن يتم التركيز على بطولة الكارتنج والجي تي والدراق والراليات.

كما وافق المجلس على التوصيات التي قدمها عضو اللجنة الرباعية المؤقتة عبدالهادي القحطاني الخاصة بالسيارات المعدلة والصعوبات التي يواجهها الأعضاء.

واعتمد المجلس التوصيات التي قدمها عضو اللجنة الرباعية المؤقتة نايف الحجيلان بإعداد شروط خاصة لتسجيل المركبات والدراجات النارية المعدلة للسباقات وذلك لتسهيل دخولها من المنافذ الجمركية، والعمل مع الجهات ذات العلاقة وإعلان الشروط لجميع الأعضاء للالتزام بها.

ووافق المجلس على خطة عمل الاتحاد التي سيعمل عليها لتحقيق رؤيته وأهدافه ومهامه في دورته الحالية التي تستمر حتى عام 2020م، والتي تم اعتمادها في الاجتماع الأول لمجلس إدارة الاتحاد الذي عقد في 19 يناير الماضي، مع عقد ورشة عمل مطولة لإقرار التفاصيل خلال أسبوعين من تاريخه.

كما تم تشكيل لجنة فنية مؤقته بعضوية نائب الرئيس عبدالله باخشب والأمين العام نايف الحجيلان إلى جانب المستشار الفني والمدير الفني للاتحاد، بهدف تعديل النسخة العربية من اللوائح والأنظمة الخاصة بالاتحاد.

واستعرض المجتمعون الميزانية المعتمدة من اللجنة الأولمبية العربية السعودية للموسم الرياضي 2017م، وأوضح المجلس أن المبالغ المرصودة لاتغطي احتياجات الاتحاد، حيث تم تكليف نائب الرئيس عبدالله باخشب والأمين العام نايف الحجيلان بالاجتماع مع اللجنة الأولمبية العربية السعودية لشرح احتياجات الاتحاد كاملة، ومحاولة تطوير نظام صرف المبالغ المرصودة لنشاط الاتحاد من خلال النظام الآلي.
———–

110