برنامج أساسيات الوقاية من المخدرات للقادة الكشفيين

اختتم يوم الأربعاء السادس من ربيع الثاني لعام 1438 هـ البرنامج التدريبي “أساسيات الوقاية من المخدرات” و الذي يستهدف القادة الكشفيين على مستوى المملكة ، و نظمها المركز السعودي للوقاية من المخدرات بالشراكة مع المشروع الوطني للوقاية المخدرات “نبراس”، وجمعية الكشافة العربية السعودية ، و مقره جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض .
هذا و افتتح البرنامج الذي أقيم على مدى يومين عميد مركز “حصين” سعادة الدكتور إبراهيم الزبن ، تلا ذلك انطلاق فعاليات الدورة و التي بدأت أولى محاورها مع الدكتور عبشان العبشان مساعد مدير مجمع الأمل بالحديث عن مفهوم المخدرات و المؤثرات العقلية و أنواع و أصناف المواد المخدرة و مدى تأثيرها على العقل و البدن و ماهي اسباب تسميتها بالمؤثرات العقلية ، كما تم مناقشة المتدربين بظاهرة تعاطي المخدرات و الأسباب الداعية لتعاطيها و الإدمان عليها .
بعدها قدم مدير إدارة الدراسات و المعلومات باللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات الدكتور سعيد السريحة جلسة تدريبية تناول فيها العوامل التي تساعد على حدوث الإدمان ، وآثار التعاطي وآلية حدوث الإدمان ، وأعراض تعاطي المؤثرات العقلية وسمات شخصية المتعاطي ، والأمراض والآثار الناجمة عن تعاطي المخدرات .
و في لقاءات اليوم الثاني بدأ العقيد الدكتور سامي الحمود مدير البرامج الوقائية في الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بورشة عمل و حلقات نقاش تم فيها مناقشة المتدربين عن الأسباب التي تؤدي بالشخص إلى القيام بتجربة تعاطي المخدرات لأول مرة ، و من ثم الحديث عن مفهوم الوقاية من الوقوع في براثن المخدرات ، و خصائص مرحلة المراهقة و احتياجات المراهق النفسية و الاجتماعية ، و ما هي أكثر الفئات العمرية عرضةً للوقوع في شرّ المخدرات .
بعدها أقيم لقاء مفتوح مع سعادة الأمين العام للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات بحضور سعادة نائب رئيس الجمعية العربية السعودية للكشافة و سعادة الرئيس التنفيذي لمشروع نبراس ، و من ثم تم تويع الشهادات على الحضور .
يذكر بأن القائد الكشفي حمود بن حويطي الرويلي كان قد مثل القادة الكشفيين في منطقة الجوف في حضور هذا البرنامج .

97