أحمر القرني .. لماذا !!

الحكم محمد القرني يدخل التاريخ من أوسع أبوابه .. حيث قام بطرد لاعب هلالي بعد مرور أكثر من خمس سنوات من حادثة مطرف القحطاني الشهيرة والتي أدخلت الرعب في قلوب الحكام المحليين حيث أصبح طرد لاعب هلالي من قبل حكم محلي أشبه بالمستحيل في أجواء دوري المحترفين السعودي .
ولكن فيما يبدو أن محمد القرني لم يكن يسعى لتحقيق العدالة الكروية .. بل هو أراد أن ينتصر لنفسه ويأخذ حقه الشخصي بيده .. لأن ما أرتكبه ادواردو تجاه لاعب الباطن كان يستحق كرتا أحمرا مباشرا ورغم ذلك منحه القرني كرت أصفر فقط .. وكادت الأمور تسير على نفس النهج الذي كان يتبعه الحكام المحليين طوال الخمس سنوات الماضية ويظل رقم مطرف القحطاني صامدا لولا غضب ادواردو من الكرت الأصفر “المخفف” حيث بدأ بالتلفظ على القرني بكلمات نابية باللغة الإنجليزية حيث نجح معظم المشاهدين من تفسيرها حسب حركة الشفاة وحيث سمعها جمع اللاعبين المحيط بالحكم واللاعب .. وهنا ثارت حمية القرني وأراد الإنتقام لنفسه فكان الكرت الأحمر الذي طال انتظاره .
الآن يبقى السؤال الذي يفرض نفسه هل سيواصل القرني الإنتقام لنفسه ويكتب ألفاظ ادواردو النابية في تقريره أم أن هناك من سيقنعه أو يجبره على أن يطنش .. إن كتبها في تقريره فان ادراردو لن ينجو من الإيقاف أربع مباريات على أقل تقدير .
نقاط تحت السطر :-
• الدليل على أن القرني كان يسير على نهج الحكام المحليين في مبارياتهم مع الهلال هو عدم منح الفيس الكرت الأصفر الثاني وعدم إحتساب ركلة جزاء صحيحة للباطن .
• لجنة الإنضباط في موقف حرج للغاية لن يفيد معه اسلوب “أعمل نفسك ميت” والذي تتبعه عادة فيما يخص الهلال.. حالة الفيس صورة طبق الأصل من حالة المقهوي .. وإن كتب القرني ألفاظ ادواردو في تقريره سيتضاعف الاحراج .
• نجا الخيبري من العقوبة حتى لا يتم ايقافه أمام النصر وقد يكون هو سبب فوز النصر باذن الله .
• يبدو أن نقاط الإتحاد الثلاث المنهوبة في طريقها للعودة .
• رأينا سامي النجعي والدوسري .. متى نرى الدبيش !!
• ألف حمد لله على السلامة يا غالب .. نورت الملاعب .
الرمية الأخيرة :-
أي عقوبة من الفيفا لابد أن يسبقها خطاب إنذار قبل 30 يوما .. ورئيس نادي الإتحاد صرح للعربية أن ناديه لم يستلم أي خطاب إنذار من إتحاد كرة القدم .. أين خطاب الإنذار أيها الأمين !!! أبحثوا في تجوري الأمين فقد تكون هناك إنذارات أخرى مخبأة .
رامي العبودي
تويتر
@ramialaboodi

التعليقات

18 تعليق