نيمار يفقد الذاكرة التهديفية

تعرض البرازيلي نيمار لموجة من الانتقادات بسبب تراجع معدل اللاعب التهديفي في الموسم الحالي.

ووفقا لصحيفة سبورت المقربة من البيت الكتالوني ان نيمار يعاني بسبب ضعف معدله التهديفي في الموسم الحالي حيث لم يحرز أي هدفا من أكثر من شهرين.

ولم يسجل نيمار منذ التسجيل من ركلة جزاء في 16 أكتوبر الماضي في شياك سيلتا فيغو في ملعب بالايدوس في الدوري الاسباني.

ويعد نيمار أسوأ من باكو ألكاسير الأفضل في هجوم برشلونة في الموسم الحالي حيث لعب نيمار 742 دقيقة بدون هدف في الليغا بينما اللاعب القادم من فالنسيا باكو ألكاسير لعب 591 دقيقة من دون التسجيل.

يذكر ان انريكي دافع عن معاناة نيمار التهديفية بالاشادة بقدرة اللاعب في صناعة الأهداف.

94