رأس فاران تنقذ الريال من الهزيمة أمام برشلونة في كلاسيكو مثير

ريال مدريد

كاد برشلونة يدق مسمارا جديدا في نعش مسيرة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو مع ريال مدريد ولكنه اكتفى بالتعادل 1-1 يوم الأربعاء مع مضيفه الملكي في ذهاب الدور قبل النهائي لمسابقة كأس ملك أسبانيا.

وقطع برشلونة أكثر من نصف الطريق نحو التأهل للمباراة النهائية في البطولة التي يدافع فيها عن لقبه حيث يحتاج إلى التعادل السلبي أو الفوز بأي نتيجة في لقاء الإياب على ملعبه في 27 فبراير/ شباط المقبل ليضمن التأهل إلى النهائي. واقترب برشلونة من حرمان منافسه التقليدي العنيد من فرصة الفوز بللقب آخر في الموسم الحالي بعدما ابتعد الريال كثيرا عن دائرة المنافسة على لقب الدوري الأسباني بعدما اتسع الفارق بينه في المركز الثالث وبين برشلونة المتصدر إلى 15 نقطة.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي ثم سجل سيسك فابريجاس هدف التقدم لبرشلونة في الدقيقة 50 بينما أحرز المدافع الفرنسي الشاب رافاييل فاران هدف التعادل للريال في الدقيقة 81 ليؤكد أنه أكبر مكاسب هذا الكلاسيكو علما بأنها المشاركة الأولى له في مباريات الكلاسيكو. كما قدم دييجو لوبيز حارس المرمى الجديد للريال أوراق اعتماده لدى جماهير الفريق بعدما تصدى لأكثر من فرصة خطيرة وأنقذ الريال من عدة اهداف كما لا يتحمل لوبيز، المنضم للفريق من إشبيلية، مسئولية الهدف الذي اهتزت به شباك الفريق.

ورغم الرقابة الصارمة التي فرضها الريال على المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة، والذي لم يظهر في مستواه الطبيعي بهذه المباراة، كان بوسع برشلونة تحقيق فوز كبير لكن الحظ عاند لاعبيه فابريجاس وبدرو رودريجيز في أكثر من كرة خطيرة. وأرجأ ميسي بذلك معادلته للرقم القياسي في عدد الأهداف التي يسجلها أي لاعب في لقاءات الكلاسيكو حيث لا يزال رصيده متوقفا عند 17 هدفا مقابل 18 لأسطورة الريال السابق ألفريدو دي ستيفانو.

وافتقد الريال في هذه المباراة لجهود أكثر من عنصر أساسي مثل حارس المرمى إيكر كاسياس بسبب الإصابة التي ستبعده عن صفوف الفريق حتى أبريل/ نيسان المقبل وكذلك الثلاثي سيرخيو راموس والبرتغالي فابيو كوينتراو والأرجنتيني آنخل دي ماريا بسبب الإيقاف. وشهدت المباراة المشاركة الأولى لحارس المرمى دييجو لوبيز مع الريال بعد أيام قليلة من انضمامه للفريق حيث كان تقديمه رسميا لوسائل الإعلام أمس الأول.

كما خاض برشلونة مباراة اليوم في غياب مديره الفني تيتو فيلانوفا الذي يوجد حاليا في نيويورك لمتابعة عملية العلاج بعد الجراحة التي أجراها في ديسمبر/ كانون الأول الماضي لاستئصال ورم سرطاني. وقاد الفريق في هذه المباراة المدرب المساعد خوردي رورا.

وبدأ الريال المباراة بهجوم ضاغط ومكثف أسفر عن ضربة حرة في الدقيقة الأولى عندما أعاق جيرارد بيكيه المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو خارج منطقة الجزاء فلم يتردد الحكم في إنذار بيكيه ومنح الريال ضربة حرة من خارج حدود المنطقة. وسدد رونالدو الضربة الحرة ولكن حارس المرمى خوسيه لويس بينتو تصدى لها ببراعة لتتهيأ أمام المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة المندفع داخل منطقة الجزاء والذي حاول تجديد الهجمة بتمرير الكرة ولكن الدفاع الكتالوني تدخل في الوقت المنافس ليبعد الكرة.

وواصل الريال محاولاته ولكن دفاع برشلونة تعامل معها بيقظة تامة كما بدأ تدريجيا في ترتيب أوراقه ومبادلة الريال الهجمات. ولعب الغاني مايكل إيسيان تمريرة عرضية من الناحية اليمنى في الدقيقة التاسعة كادت تتحول إلى داخل الشباك ولكن بينتو تصدى لها ببراعة وأخرجها من تحت العارضة إلى ضربة ركنية. وبدأ ميسي في الإعلان عن خطورته ومرر كرة بينية رائعة إلى زميله سيسك فابريجاس في الدقيقة 11 ولكن الأخير كان في وضع التسلل كما لعب الكرة في الشباك من الخارج.

وقاد ميسي هجمة سريعة في الدقيقة 13 ووصل إلى خارج منطقة الجزاء ثم مررها إلى أندريس إنييستا الذي لعبها بدوره إلى خوردي ألبا المندفع داخل منطقة الجزاء ولكن الأخير أطاح بها بعيدا عن المرمى بتسديدة افتقدت للدقة. ولم يتردد الحكم في إنذار البرتغالي ريكاردو كارفالو نجم الريال الذي اضطر للخشونة الزائدة من أجل إيقاف فابريجاس في هجمة سريعة لبرشلونة في الدقيقة 16.

ووضح تأثر برشلونة بالفرصة المبكرة التي سنحت للريال في الدقيقة الأولى حيث توخى الفريق الحذر الشديد في التعامل مع كل هجمات الريال وذلك على حساب الناحية الهجومية. ورغم ذلك، استغل بنزيمة إحدى الهفوات الدفاعية لبرشلونة في الدقيقة 19 وانطلق بالكرة حتى وصل إلى خط النهاية بالقرب من حدود منطقة الجزاء على يسار الحارس بينتو ولعب الكرة العرضية العالية ولكنها مرت من فوق رونالدو المندفع بالقرب من القائم الآخر.

وحصل إنييستا على ضربة حرة خارج منطقة الجزاء بجوار قوس المنطقة، وسدد تشافي الضربة الحرة في الدقيقة 21 ولكن الكرة ارتدت من العارضة قرب نقطة الالتقاء مع القائم على يمين الحارس دييجو لوبيز. وشهدت الدقيقة 24 هدفا مؤكدا ضائعا من برشلونة عندما أخطأ كارفالو في إعادة الكرة إلى لوزبيز داخل المنطقة ليخطفها فابريجاس ويراوغ الحارس ثم يمررها للخلف إلى زميله تشافي الذي سددها في اتجاه المرمى لتنشق الأرض عن المدافع الفرنسي رافاييل فاران الذي أبعد الكرة من على خط المرمى الخالي من حارسه ليقدم فاران أوراق اعتماده بقوة في أول كلاسيكو له مع الريال.

ورد الريال بهجمة خطيرة في الدقيقة 27 أنهاها بنزيمة بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء ولكن في الشباك من الخارج. وأنقذ إيسيان أصحاب الأرض من هجمة خطيرة لبرشلونة في الدقيقة 30 عندما قطع الكرة قبل أن يلحق بها ميسي الذي كان قريبا من الانفراد بحارس الريال. وفي الدقيقة التالية، لم يجد رونالدو سوى الخشونة لإيقاف هجمة أخرى لبرشلونة حيث أسقط داني ألفيش خارج حدود المنطقة. وسدد ميسي الضربة الحرة ولكنها مرت فوق العارضة مباشرة.

واستغل برشلونة عدم تعاون المهاجم خوسيه كاييخون مع زميله الألماني مسعود أوزيل ليوقف هجمة خطيرة اثر انطلاقة رائعة من أوزيل في الدقيقة 34 . وشهدت الدقيقة التالية فرصة ذهبية للريال اثر تمريرة من إيسيان إلى كاييخون اتلذي توغل داخل المنطقة ثم لعبها عرضية زاحفة إلى بنزيمة المندفع أمام المرمى ولكن الكرة اصطدمت بدفاع الريال الذي تعامل مع الكرة بهدوء بينما اصطدم بنزيمة بالحارس بينتو الذي تسبب في إيقاف المباراة لتلقي العلاج.

وتبادل الفريقان الهجوم في الدقائق التالية وسنحت لكل منهما أكثر من فرصة خطيرة ولكنها افتقدت للنهاية الدقيقة إضافة إلى استبسال المدافعين في التعامل مع هذه الفرص. ونال كاييخون إنذارا في الدقيقة 42 للخشونة مع ألبا والعصبية الزائدة في مواجهة قرار الحكم وسط توتر واضح لدى لاعبي الريال في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل السلبي بعد أداء سريع ومثير من الفريقين.

وبدأ الريال الشوط الثاني مثل سابقه حيث هدد الفريق مرمى ضيفه بفرصة مبكرة بعد الدقيقة الأولى مباشرة عندما تبادل رونالدو الكرة مع بنزيمة الذي راوغ كارلوس بويول داخل منطقة الجزاء ثم سدد الكرة من داخل المنطقة ولكنها ذهبت فوق العارضة. ورد برشلونة بهجمة خطيرة في الدقيقة 48 مرر على اثرها إنييستا الكرة إلى فابريجاس الذي حاول تمريرها إلى ألبا المنطلق خلف جميع اللاعبين ولكن الكرة ارتطمت بالمدافعين لتضيع الفرصة.

واستغل برشلونة خطأ في التغطية الدفاعية للريال في الدقيقة 50 حيث ضغط ميسي ومرر الكرة بينية متقنة إلى فابريجاس الذي ضرب مصيدة التسلل وتقدم بثبات داخل المنطقة ثم لعبها إلى داخل المرمى على يمين دييجو لوبيز الذي لا يتحمل مسئولية الهدف حيث جاء من انفراد تام.

وتبادل الفريقان الهجوم في الدقائق التالية وإن هدأ إيقاع اللعب عنه في بداية الشوط. وأنقذ فاران فريقه من هدف مؤكد في الدقيقة 56 عندما طارد فابريجاس المنفرد تماما ثم أبعد الكرة من أمامه في الوقت المناسب. ودفع البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني للريال في الدقيقة 58 بلاعبه الكرواتي لوكا مودريتش بدلا من كاييخون الذي ظهر بعيدا تماما عن مستواه المعهود.

وأهدر رونالدو فرصة ذهبية لتسجيل هدف التعادل في الدقيقة 60 اثر هجمة منظمة للفريق وتمريرة عرضية رائعة لعبها إيسيان من الناحية اليمنى وعبرت من جميع مدافعي برشلونة لتصل أمام رونالدو في حلق المرمى ولكنه لعبها برأسه إلى خارج القائم. وتصدى دييجو لوبيز لتسديدة قوية أطلقها الفيش في الدقيقة 63 من حدود منطقة الجزاء اثر هجمة خطيرة لبرشلونة.

وأجرى مورينيو تغييره الثاني بنزول المهاجم الأرجنتيني جونزالو هيجوين بدلا من بنزيمة غير الموفق. وارتدت الهجمة من فرصة خطيرة لبرشلونة في الدقيقة 66 لتصبح فرصة أكثؤر خطورة للريال اثر تمريرة عرضية رائعة لعبها أوزيل من الناحية اليمنى ولكن بيكيه تدخل في الوقت المناسب وأبعدها من أمام رونالدو وهيجوين إلى ضربة ركنية لم تستغل.

وعاند الحظ فابريجاس في الدقيقة 70 اثر هجمة سريعة لبرشلونة انتهت بتمريرة عرضية لعبها ألفيش من داخل منطقة الجزاء إلى فابريجاس الخالي من الرقابة أمام المرمى ولكن الأخير سددها فوق العارضة بغرابة شديدة. ورد الريال بهجمة سريعة منظمة أنهاها مودريتش بتسديدة ارتدت من الدفاع الكتالوني. ونال ألفيش إنذارا في الدقيقة 72 للخشونة مع رونالدو.

وأهدر بدرو رودريجيز فرصة تعزيز تقدم برشلونة في الدقيقة 73 اثر هجمة مرتدة سريعة انفرد منها تماما ولكنه لعبها إلى جوار القائم على يمين الحارس. وأتبعها ميسي بهجمة أخرى خطيرة أنهاها بتسديدة من زاوية صعبة إلى خارج المرمى. وسجل ميسي هدفا في الدقيقة 79 ألغاه الحكم للتسلل.

وتوالت فرص برشلونة في الدقائق التالية ولكن دون أن تسفر عن مزيد من الأهداف في ظل سوء الحظ الذي عاند الفريق في أكثر من فرصة وقرارات الحكم الغريبة في أحيان أخرى. ودفع برشلونة ثمن هذه الفرص الضائعة في الدقيقة 81 عندما سجل الريال هدف التعادل بضربة رأس رائعة من فاران على يسار بينتو اثر تمريرة عرضية عالية لعبها أوزيل من الناحية اليمنى.

ودفع خوردي رورا المدرب المساعد لبرشلونة بلاعبه تياجو ألكانتارا في الدقيقة 85 بدلا من فابريجاس لتنشيط هجوم الفريق بحثا عن هدف الفوز. وتصدى لوبيز لتسديدة صاروخية أطلقها ألبا في الدقيقة 88 لينقذ الريال من هدف محقق في الوقت القاتل.

وشهدت الدقائق الأخيرة أكثر من فرصة للفريقين وخاصة للريال ولكنها لم تسفر عن شيء لينتهي اللقاء بالتعادل الصعب للريال والذي أبقى على بعض آمال الفريق في البطولة.

التعليقات

3 تعليقات
  1. ابو ريفان
    1

    نجوم البرشا تففننوا في ضياع الفرص اتمنى التوفيق لهم في المباراة القادمة

    Thumb up 0 Thumb down 0
    31 يناير, 2013 الساعة : 5:02 ص
  2. نوافوووه
    2

    برشلونة يبغون يكررون حادثة السوبر يوم ضيعوا مليون فرصة

    الحكم ….. مايعرف يدير المباراة حتى مباراة الحواري أكبر منه

    Thumb up 0 Thumb down 0
    31 يناير, 2013 الساعة : 11:27 ص
  3. عاشق الموج الازرق
    3

    مباراه كانت مرررررررررررررررره حماسيه ميسي ماضهر بلمستوى المطلوووووووووب وفاران المدافع الي جاب القول كاااان مرررررررررررررره ممتاز واتمنى التوفيق للبرشا في الاياب

    Thumb up 0 Thumb down 0
    31 يناير, 2013 الساعة : 2:29 م
112