انطلاق بطولة اتحاد الجولف المفتوحة الثانية

شعار-الاتحاد-السعودي-للجولفانطلقت أمس الأربعاء على ملاعب نادي ديراب للجولف منافسات بطولة الاتحاد السعودي للجولف المفتوحة في نسختها الثانية تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن مساعد بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للرياضة وتستمر لمدة أربعة أيام بمشاركة أكثر 80 لاعباً من دول الخليج وبحضور مدير نادي ديراب للجولف بوشعيب الجدياني.
ورحب رئيس الاتحاد السعودي للجولف المهندس يوسف الدويش باسمه ونيابة عن أعضاء مجلس الإدارة بالمشاركين في بلدهم الثاني المملكة العربية السعودية , مقدماً شكره لجميع المشاركين في بطولة الاتحاد الثانية
وقال خلال كلمته في حفل الافتتاح: “حرص الاتحاد على تدوير البطولة على ملاعب الجولف بعد أن أقيمت النسخة الأولى على ملاعب الرياض للجولف تأصيلاً للتعاون مع الملاعب في المملكة العربية السعودية ولتعريف اللاعبين على الملاعب الموجودة بالمملكة.
وأضاف: “يطمح الاتحاد من خلال هذه البطولة لنشر وتطوير رياضة الجولف في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية” , متمنياً التوفيق للجميع.
عقب ذلك رفع المهندس الدويش ومدير البطولة عضو اللجنة الفنية بالاتحاد السعودي للجولف ماجد الجمعان علم البطولة إيذاناً بانطلاق المنافسات.

المؤتمر الصحفي
عقد رئيس الاتحاد السعودي للجولف المهندس يوسف الدويش عقب حفل الافتتاح مؤتمراً صحيفاً بحضور عضو مجلس الإدارة رئيس اللجنة الإعلامية بالاتحاد محمد العيسى ومدير البطولة ماجد الجمعان ومدير نادي ديراب بوشعيب الجدياني ومدربا المنتخب السعودي علي بلحارث والبريطاني ديفيد كلايتون .
وقدم الدويش خلال المؤتمر نبذة عن نشاطات الاتحاد الخاصة بتطوير اللعبة وخططهم المستقبلية لنشرها بين اللاعبين ضمن استراتيجية الاتحاد في هذا الشأن.
وتحدث الدويش عن البطولة مشيراً إلى أنها تتكون من ثلاث جولات ويشارك بها 80 لاعباً من أميز اللاعبين على المستوى الخليجي , مشيراً إلى أن الاتحاد سعى لإدراج البطولة ضمن التصنيف العالمي WAGR بحيث يحصل المشاركون فيها على نقاط في تضاف لرصيدهم في هذا التصنيف وهو ما حصل وبالتالي يزيدها أهمية لدى الجميع , مشيراً إلى أنهم يتدرجون فيها من خلال نوعية المشاركين حيث تقتصر حالياً على لاعبي السعودية ودول الخليج وفي الموسم المقبل ستكون المشاركة فيها متاحة للاعبين العرب وبعدها ستكون متاحة لجميع اللاعبين المحترفين والهواة من جميع دول العالم .
وتطرق رئيس اتحاد الجولف إلى الإنجازات التي تحققت للجولف السعودي في الفترة الماضية وقال: “مستوى المنتحب السعودي في تصاعد منذ ثلاث سنوات وأجزم أنه خلال الثمان سنوات المقبلة سيكون الأخضر منافساً قوياً ومرشحاً أول لجميع البطولات” .
وأضاف : “تحققت للمنتخبات واللاعبين السعوديين العديد من الإنجازات خلال الفترة الماضية على المستوى الخليجي بالحصول على أفضل لاعب خليجي تحت 15 سنة مرتين وأفضل لاعب عربي إضافة إلى تحقيق سعود الشريف البطولة العربية تحت 18 في القاهرة وحصول المنتخب السعودي على البطولة العربية للمنتخبات التي أقيمت في سلطنة عمان الشهر الماضي وكذلك حصول خالد العطية على المركز الأول للفردي وزميله عثمان الملا على المركز الثاني وكذلك حصول عثمان الملا على لقب النسخة الأولى من البطولة
كما قدم مدير البطولة ماجد الجمعان شرحاً عن البطولة ونظامها الذي تعتمده , فيما تحدث عضو مجلس إدارة الاتحاد محمد العيسى عن الجانب الإعلامي مشيراً إلى أنهم يطمعون بتعاون أكبر من وسائل الإعلام لإيصال اللعبة ونشرها لأكبر شريحة ممكنة , خاصة بعد تحقيق لاعبي الأخضر العديد من الإنجازات والتي تؤكد أنهم يسيرون في الطريق الصحيح وفق استراتيجية الاتحاد.
من جانبه تحدث مدير نادي ديراب بوشعيب الجدياني عن الجولف السعودي مؤكداً أن اللعبة جديدة في المملكة وشهدت قفزات كبيرة , مثمناً في هذا الصدد الجهود التي يبذلها اتحاد اللعبة للوصول إلى هذا المستوى المميز , مؤكداً أن أفضل اللاعبين العرب هم في السعودية وهو أمر يدعوا للفخر , لافتاً النظر إلى أهمية تواجد القطاع الخاص بجانبهم للوصول إلى أعلى المراتب في هذا المجال.
بدوره أكد مدرب المنتخب علي بلحارث أهمية تكاتف جميع الجهود من الإدارة واللاعبين لمواصلة تحقيق الإنجازات وهو ما تحتاجه هذه اللعبة بالذات , مؤكداً جاهزية لاعبيه لخوض منافسات البطولة والبطولات المقبلة من خلال تهيئتهم والخبرة التي اكتسبوها بعد مشاركتهم في العديد من البطولات الخليجية والعربية والآسيوية .

94