القادسية والعربي الى نهائي كأس ولي عهد الكويت

القادسية - العربي

بلغ الغريمان القادسية والعربي المباراة النهائية من بطولة كأس ولي عهد الكويت في كرة القدم بعد ان جدد الاول فوزه على الجهراء 1-صفر، وتعادل الثاني مع كاظمة 1-1 يوم الثلاثاء في اياب الدور نصف النهائي.

وكان القادسية فاز على الجهراء بالنتيجة نفسها ذهابا، فيما كان العربي تغلب على كاظمة 3-1.

وتشكل المباراة النهائية المقررة في 19 شباط/فبراير المقبل اعادة للنهائي الذي جمع الفريقين في الموسم الماضي وشهد تتويج العربي بركلات الترجيح 4-1 بعد انتهاء الوقتين الاصلي والاضافي بالتعادل السلبي.

وسيتخذ النهائي اهمية كبرى لأن الفريقين يتقاسمان الرقم القياسي لناحية عدد مرات التتويج في البطولة بواقع ستة القاب لكل منهما حيث سبق للقادسية ان انتزع اللقب في 1998 و2002 و2004 و2005 و2006 و2009، والعربي في 1996 و1997 و1999 و2000 و2007 و2012.

في المباراة الاولى، قاد بدر المطوع احد نجوم “خليجي 21″ الاخيرة التي اقيمت في البحرين وحل فيها المنتخب الكويتي في المركز الثالث، فريقه القادسية ثاني الدوري الى المباراة النهائية بعد تسجيله الهدف الوحيد في مرمى كاظمة اثر تمريرة بعيدة من نواف المطيري انفرد على اثرها المطوع بالمرمى وهز شباك الحارس بندر سلمان (68).

وهي المباراة الثالثة على التوالي التي تجمع الفريقين على التوالي وتشهد فوز القادسية، اذ سبق ل”الاصفر” ان تخطى خصمه 1-صفر في ذهاب نصف نهائي كأس ولي العهد و2-صفر في الدوري المحلي و1-صفر اليوم.

وفي المباراة الثانية، عجز كاظمة، بطل 1995، عن بلوغ النهائي بعدما اكتفى بالتعادل مع العربي 1-1.

وتقدم كاظمة في الدقيقة 22 بعد تسديدة من المصري صلاح عاشور ارتدت على اثرها الكرة للصربي نيكولاي فوكوفيتش الذي لم يتوان عن ايداعها الشباك.

وشهدت الدقيقة 76 تبديلا في صفوف العربي اذ اخرج المدرب البرتغالي جوزيه روماو لاعبه السنغالي عبد القادر فال وزج بفهد الرشيدي الذي احرز هدف التعادل من اول لمسة له اثر تمريرة متقنة من عبد العزيز السليمي (77).

واضاع يوسف ناصر ركلة جزاء لكاظمة في الدقيقة الاولى من الوقت بدل الضائع بعد ان ارتطمت الكرة في القائم الايمن للحارس محمد غانم.

112