أسرة ال ملحم بالأحساء تكرم طالبات وخريجات العائله المتفوقات في حفل تفوقي

img-20161126-wa0023أقامت أسرة ال ملحم مساء الجمعة الموافق 25 صفر 1438 ه حفل التفوق العلمي لعامها الواحد والعشرون لبنات الأسره وسط احتفال أقيم بهذه المناسبة السنوية في مجلس ألأسره بمدينه الهفوف وبحضور الاستاذه خلود الكليبي
مساعده مدير التعليم والاستاذه جوهره القحطاني مديرة الاشراف التربوي وعدد من المسؤولات التربويات في المحافظة والأمهات – واشارت رئيسه لجنه التفوق العلمي ألأستاذه/ سكره بنت عبدالله بن ابراهيم ال ملحم عن أهمية التكريم ، ودوره الإيجابي في رفع مستويات التحصيل العلمي للطالبات ، وإسهامه في إثارة روح التنافس الشريف. حيث أكدت ان التعليم أساسا لنهضة المجتمعات وتطورها فمن خلالهما ترتقي الأمم وتبلغ الدرجات العلا من التقدم والازدهار؛ ولذا كانت رؤية المملكة العربية السعودية 2030م بقيادة حكومتنا الرشيدة وعلي رأسها خادم الحرمين الشرفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله وسدد خطاه – لبناء الإنسان السعودي المتفوق المبدع علمياً ليساهم في بناء الوطن ودعماً لذلك تبنت أسرة ال ملحم هذا التكريم ليكون حافزاً على التفوق ودافعاً على التميز. كما رفعت رئيسه اللجنه اسمي ايات الشكر والعرفان لولاة ألأمر علي دعمهم اللامحدود لكل ما يحقق التميز والريادة لبناء الأجيال المتفوقة والمنافسة في المعرفة. ان سياسه التعليم في مملكتنا الغاليه جعلت من التفوق هدفًا ومطلبًا عند الكثيرين من الطلاب والطالبات، يتسابقون من أجله في ميدان شريف لزرع القيم والأخلاقيات النبيلة، كحب العمل والاجتهاد، والتنافس الشريف، كما أنها استثمار في عقول وطاقات جيل الشباب، سنجني نحن والوطن ثماره. أضافه الي تاكيد العديد من التربويين علي أن تكريم المتفوقين من أنجح برامج الرعاية التربوية التي تقدم لشريحة معينة من الطلاب والطالبات لإشعارهم بتميزهم بين أقرانهم حيث يحتل المتفوقون دائما مكانة متميزة تجعل المجتمع ينظر إليهم نظرة احترام وتقدير.
واستطردت رئيسه لجنه التفوق العلمي قولها انه تم تكريم 105 طالبه وخريجه متفوقه من مختلف التخصصات كالطب والعلوم الطبيه والصيدله والحاسب الألي والعلوم والاداره والعلوم الشرعيه, كما تم تكريم الحاصلات علي الشهادات العليا كالماجستير . وقد شمل الحفل علي العديدمن الفعاليات ومنها اوبريت وطني وترحيبي باداء عائشه بنت فهد الملحم ومجموعه من المنشدات ومن الجدير ذكره أنه في وقت سابق من هذا الاحتفال قامت ألأسره بتكريم حفظة القرآن الكريم.

92