حسين و القرينتا !!

رامي العبوديالبعض يقول الروح والبعض يسميها الحماس وآخرين يطلقون عليها القتالية وهي كلها مسميات أو أجزاء من ما يسمى بالحالة المعنوية .. عندما ترتفع الحالة المعنوية للاعبي كرة القدم يتحسن أدائهم بنسبة قد تصل الى 100% وعندما تنخفض هذه المعنويات ينخفض الأداء وقد يصل لنقطة الصفر .
الفارق بين أداء لاعبي النصر في مباراة الأمس أمام التعاون وبين أدائهم في مباراتي الأهلي والإتحاد هو هذه الحالة المعنوية فبعد أن كانت في السماء وجدناه تعود أمس للحضيض .. ولذلك قبل أن نبدأ في تشريح أداء اللاعبين الفني علينا أن نبحث عن سبب إنخفاض معنوياتهم إلى هذا الحد القاتل .
لست طبيبا نفسيا ولست معايشا أحداث اللاعبين اليومية ولكن يمكنني أن أؤكد أن وجود حسين عبدالغني في تشكيلة نادي النصر يضعف الحالة المعنوية لكل أفراد الفريق والسبب هو أن الحالة المعنوية لحسين عبدالغني نفسه سيئة جدا فهو يعاني من إمتزاج ثلاث مشاعر كل واحد منها أسوأ من الثاني ألا وهي غضب عارم على المدرب .. جرح في كبريائه .. وفقدان الثقة بنفسه .
من أهم صفات القائد هو ثقة كل الفريق فيه وإحترام الجميع له فالفريق يستمد قوته من قوة القائد .. ولذلك الآن أصبح وجود عبدالغني في التشكيلة الأساسية يمثل عبأ كبير على باقي اللاعبين سواء كان ذلك من الناحية المعنوية أو حتى من الناحية الفنية .
حسين عبدالغني الآن أصبح كالأسد الهرم الجريح الذي يريد أن يستعيد سيطرته على المكان وهو لا يملك القوة أو حتى النفوذ لفرض هذه السيطرة من جديد.. حسين يحتاج أولا أن يستعيد ثقته بنفسه حتى يستعيد ثقة الآخرين فيه .. ولكي يستعيد حسين هذه الثقة فإن التكلفة ستكون باهظة على حساب نادي النصر وذلك بفقدان المنافسة على الدوري والتفريط في المدرب زوران والبدأ في البحث عن مدرب جديد يناسب عبدالغني .
آن لحسين عبدالغني أن يتنازل قليلا عن كبريائه ويعترف بأن للسن أحكام ويؤمن بأنه قد أعطى كل ما يملك وأن إصراره على الإستمرار يضر به وبناديه .. الجميع يعترف بأفضال حسين على نادي النصر ولن ننكر أبدأ أنه ساهم في عودة النصر للبطولات ولذلك نريد أن تبقى ذكراه عطرة لا تشوهها خاتمة حزينة .
الرمية الأخيرة :-
إزدواج المشاعر و تضادها شعور قاتل فحسين يحب النصر ويريد أن يقدم له كل ما يملك وفي نفس الوقت يكره المدرب زوران ويريد أن يزيحه من خارطة النصر بأي طريقة .. شعوران لا يمكن أن يجتمعا .. واذا أجتمعا يتأذى صاحبهما .

التعليقات

4 تعليقات
  1. ,’,’ تـــــــــــــــوْأَمُ ``` الشَّمْــــــــــــــسِ ,’,’
    1

    سافرت والعالمي يُجَندل افضل فريق ( الاهلي ) !

    ورجعة والعالمي يَتجندل من اسوء فريق ( التعاون ) !

    هل قربي من العالمي دواء ؟

    أم هل قرب حسين من العالمي داء ؟

    تقبل مروري .. أأأأأأأأأأأأأأيها أأأأأأأأأألرامي أأأأأأأأأأألماهر :wink:

    Thumb up 7 Thumb down 5
    26 نوفمبر, 2016 الساعة : 4:57 م
  2. ابو علي الحربي
    2

    غريبة عند هزيمة فريقة لم نراه يذكر الهلال بشي مقاله عند محبيه لاطعم له فوز وتصدر الهلال علي الاهلي بحكم اجنبي صفعه موجعه له بحول فوز الهلال المستمر سيتلاشى هاذ الكاتب بحول الله
    هاردلك لنصر قدم مبارة جيدة ولالمانه الراهب هو الذي صنع الفارق لو لعب من اول مبارة لفاز النصر بنتيجه كبيرة

    Thumb up 8 Thumb down 4
    26 نوفمبر, 2016 الساعة : 5:41 م
  3. عالمي وعربي بالترشيح!!
    3

    – وش حكاية الأسد مع كتاب خط البلده عانس نجد ؟؟
    انت تقول حسين عبدالغني مثل الأسد
    والطخيم يقول سينهض الأسد ههههههههههههه
    ياحبيبي مع الأهلي والإتحاد كلها ضربات ثابته وبمساعدة نيران صديقه يابن بسيوني .. قال فريقه كان مميز !!
    اتوقع غيابك قريبا مع فريقك وماراح نقرأ لك مقالات إلا لما يعود النادي الترشيحي !!

    Thumb up 8 Thumb down 7
    26 نوفمبر, 2016 الساعة : 6:34 م
  4. ابوناصر
    4

    شكرآ اخي الكريم رامي
    تحليل منطقي وسليم وأوافقك عليه بشكل كبير وإستكمالا له أرجو من فيصل بن تركي والمدرب زوران الجلوس مح حسين والتحدث معه في كيفية مشاركاته في المباريات القادمه وإقناعه وأركز على هذه الكلمه ( الاقتناع) انه لا يستطيع لعب بعض المباريات ناهيك انه لا يستطيع ان يلعب شوط واحد في اي مباراه لذا سيكون في دكة الاحتياط بديلا لأحد الشباب الصغار عند الحاجه له مثل محمد نور وياسر القحطاني وناصر الشمراني ويجب ان يقتنع بذلك وان دوره اكثر يجب ان يكون معنوي والشد من ازر الفريق ورفع معنويات اللاعبين
    تمهيدا للعام القادم او السنوات القادمه ليصبح مشرفا على الفريق الاول ويجب البحث عن من يقنعه في كل ذلك
    فهو يستحق التقدير والاحترام حقيقة على كل مابذله في السنوات السابقه ويجب على من يقنعه ان يركز على ان ( ماقدمه للنصر في السنوات الماضيه وكيف انه العنصر الاساسي مع كارينيو في اعادة النصر لبطولة الدوري) يجب الايضيع ويمحي من ذاكرة الجماهير بسبب عدم القدره على مواصلة اللعب بسبب العمر وهذه سنة الحياه. كما يجب ان يقتنع او يُقنع ان زوران من افضل المدربين اللذين مروا على النصر وهو ضالة النصر في الوقت الحالي
    على الأقل ويجب عدم التفريط فيه
    يجب ان يفهم حسين ان اغلب جماهير النصر ان لم يكن جميعهم يقدرون له كل ما قام به وانه قد يصبح من اساطير الكره النصراويه اذا حافظ على حب هذه الجماهير

    Thumb up 4 Thumb down 6
    26 نوفمبر, 2016 الساعة : 9:03 م
93