الثبات أسرع طريق لكأس العالم

عبدالرزاق سليمانبعد مشاهدة مباراة المنتخب وأستراليا والتي ظهرت بمستوى لم يتوقع الجميع بما فيهم اللاعبون إلا جزء منه ظهر فيها المنتخب السعودي بصورة أكثر من جيدة على جميع الأصعدة عدا اللياقة التي ضعفت في آخر الوقت لدى بعض لاعبينا بعدها بدأت الأنظار تشاهد في الأفق بعض شعارات كأس العالم القادم .
لكن الرؤية بعيدة جداً والمشوار طويل وعلى الأخضر أن يبحث عن أقصر الطرق الموصلة للمونديال وباقل جهد وتكلفة كي يضمن لنفسه الوصول دون تعقيدات وعقبات .
ولأن الطريق غير معبد والعقبات مترامية في جنبات الطريق ووسطه والوعورة تعتري جميع مراحلة من الضروري على المدرب والكابتن طارق كيال السعي والعمل لثبيت الصورة التي ظهر بها المنتخب في مباراة استراليا والحفاظ على المستوى الفني المرتفع للمنتخب .
من وجهة نظر شخصية أن أجمل ما في المباراة أن هدف التقدم الأول للمنتخب السعودي كان في الدقائق الأولى وبكرة متحركة حيث منح لاعبي الأخضر ثقة مكنتهم من اللعب بطريقة هادئة وواثقة وبتركيز عالٍ بعد أن ابتعد عنهم التوتر بسبب الهدف .
إضافة إلى أن الهدف منح لاعبي أستراليا قليلاً من التوتر وعدم الثقة مما حملوه في عقولهم تجاه المباراة والمنتخب الأخضر , فكانت ثقة لاعبي الأخضر تقابل توتر وعدم ثقة لاعبي أستراليا مما ساعد على قلب الموازين النفسية والذهنية .
تتزايد الثقة لدى لاعبي المنتخب وتتراجع ثقتهم وتتفاقم مصيبتهم مع كل دقيقة تمر من عمر المباراة حتى وصلوا إلى حكاية الأزمة وأزمة الحكاية وفقدوا سيطرتهم على المباراة , وفي كل دقيقة نُظْهر استعراضاً قوياً يهز مشاعرهم ويهدم خططهم .
المهمة الإدارية تثبيت الثقة لدى اللاعبين ومنحهم مساحة أكبر من الإبداع لأن من حمل ثقة في عمله كان أجدر أن ينجز وأن يعمل وسيقدم ما يرضي ثقته بنفسه ويرضي من قدموه ثقة به .
في مباراة الإمارات القادمة الدور الأكبر لارتياح اللاعبين مع حرصهم وهمتهم وستلعب الثقة دوراً كبيراً وهاماً في نتيجة المباراة .
عبدالرزاق سليمان

92