توقيف شخص ماليزي لسرقته وثائق من الاتحاد الاسيوي

تم القبض على رجل في ماليزيا بتهمة سرقة وثائق مزعومة من مقر الاتحاد الأسيوي لكرة القدم في كوالالمبور حسب ما أكد محام لوكالة “فرانس برس” يوم الأربعاء.

وقال المستشار القانوني للاتحاد الأسيوي محمد عبدالله بوستامان ان توني كانغ، زوج المديرة المالية السابقة في الاتحاد الأسيوي اميليا جان، سلم نفسه إلى الشرطة، ومن المتوقع ان توجه إليه التهمة في المحكمة في وقت لاحق.

ولم يكشف بوستامان مضمون هذه الوثائق لكنه أعرب عن اعتقاده بأنها “ذات صلة”، من دون ان يؤكد الرابط بين كانغ والوثائق المسروقة.

وكان الاتحاد الأسيوي لكرة القدم تقدم بشكوى إلى الشرطة الماليزية بشأن فقدان وثائق تتعلق بالدفعات المالية الكبيرة لمصلحة رئيس الاتحاد الأسيوي السابق القطري محمد بن همام، الموقوف بقضايا رشوة من قبل الاتحادين الدولي والقاري.

كما ان بن همام كان اشتكى بدوره من سرقة وثائق “الدفعات الشخصية” من مكتبه، مشيرا إلى أنها أدرجت في عملية التدقيق الحسابية التي يجريها الاتحاد الأسيوي عبر شركة “برايس ووتر هاوس كوبرز”.

الاتحاد الأسيوي كان أعلن قبل أيام استمرار إيقاف بن همام في اتهامات تتعلق ب”مخالفة النظام الأساسي وقواعد الانضباط والأخلاق”.

وكانت لجنة الانضباط الأسيوية اتخذت قرارا في 16 يوليو الماضي بإيقاف بن همام مؤقتا عن ممارسة أي نشاط يتعلق بكرة القدم، سواء إداري أو رياضي “لانتهاكات محتملة لنظام الاتحاد الأسيوي وقواعد الانضباط والأخلاق”، مبررة الإيقاف ب”أشياء تحيط بمفاوضات وتنفيذ عقود محددة وعمليات مصرفية بين حسابات الاتحاد وحساب بن همام الشخصي إبان توليه الرئاسة”.

دافع بن همام عن نفسه من خلال رسالة إلى الاتحادات الأسيوية ال46 شرح فيها “بعض المغالطات التي قام بها الاتحاد الأسيوي من خلال اتهامه بدفع أموال تعود إلى الاتحاد إلى بعض الجهات”.

وكان الاتحاد الدولي رفض قبل أيام دفاع بن همام وأكد إيقافه بشكل مؤقت لمدة 90 يوما بقرار من لجنة الأخلاق في 26 يوليو.

يذكر انه تم اتهام بن همام في مايو 2011 بشراء الأصوات قبل الانتخابات الرئاسية للفيفا فانسحب من السباق قبل ان يشطب مدى الحياة.

ورفعت محكمة التحكيم الرياضي هذا الشطب مستندة إلى نقص في “الأدلة المباشرة” دون ان تحكم ب”ببراءة بن همام”، معتبرة “ان الفيفا حاليا بصدد إصلاح لجنة الأخلاق، وانه في حال التوصل إلى أدلة جديدة بخصوص هذه القضية، يمكن حينها فتح الملف من جديد للتأكد من ان بن همام انتهك أم لا قانون الأخلاق الخاص بالفيفا”.

108