لفتة تلاحم ولاة الأمر مع الشعب

طارق السعيدليس بمستغرب مواساة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- في تقديم واجب العزاء في فقيد الرياضة السعودية واحد رموزها احمد عمر مسعود رحمه الله , وذلك عندما بعث خادم الحرمين الشريفين ببرقية عزاء لابن الفقيد وأمين عام النادي عمر أحمد مسعود في وفاة والده, قدم خلالها حفظة الله تعازيه ومواساته لكافة أفراد أسرة الفقيد تغمده بواسع رحمته ومغفرته, سائلًا الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته.

مما كان لها الأثر البالغ في نفوس جميع أفراد أسرة الفقيد، في التخفيف عنهم في مصابهم الجلل, وهم يرون أن خادم الحرمين رغم مسؤولياته المتعددة ومهامه الجسيمة، ألا انه حريص على وقوفه مع الجميع وتفقد أحوال شعبه, فهو الوالد العطوف على شعبه والحنون بأبناء وطنه يحملهم بقلبه يحزن لحزنهم ويفرح لفرحهم ..

وهذا دَيْدن قادتنا الرشيدة – حفظهم الله – في الوقوف مع الشعب في السراء والضراء , وقد تعودنا منهم الوقفة النبيلة مع أبناء الشعب واللفتة الحانية والمشاعر الصادقة, في ومشاركتهم أحزان المواطنين والوقوف معهم وقت المحن ..

حفظ الله ملكنا من كل سوء وأمده بالصحة والعافية , ورحم الله الفقيد وسكنه فسيح جناته .

103