لمواكبة المتطلبات الإحصائية ، ولتحقيق رؤية خادم الحرمين الشريفين للارتقاء بأداء المجلس

المركز الإحصائي الخليجي يبحث سبل التكامل والتطوير الأحصائي مع أمانة مجلس دول الخليج

001
استقبل معالي الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني الأمين العام للأمانة العامة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في مكتبة بالعاصمة السعودية الرياض صباح اليوم الأربعاء 31 أغسطس 2016 معالي الدكتور فهد بن سليمان التخيفي رئيس مجلس إدارة المركز الاحصائي لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية ورئيس الهيئة العامة للإحصاء في المملكة العربية السعودية .
وقدّم معالي رئيس مجلس إدارة المركز الاحصائي الخليجي التهنئة للأمانة العامة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية على ما حققته الأمانة من تقدم وإنجازات مُشيدًا بدورها البنّاء في تحقيق أهداف المجلس ورؤية قياداته لخدمة شعوب دول مجلس التعاون الخليجي .
وبحث الجانبان سبل التعاون والتكامل الهادفة إلى تحقيق رؤية خادم الحرمين الشريفين للارتقاء بأداء المجلس من الجانب الإحصائي لأهمية مخرجات المركز والأجهزة الإحصائية في دول المجلس في دعم مسيرة العمل المشترك، في ظل المتغيرات السياسية والاجتماعية والاقتصادية التي تمر بها المنطقة ، وأكد معالي رئيس مجلس إدارة المركز الإحصائي الخليجي على الدور والمسؤولية التي تضطلع بها كافة الأجهزة الإحصائية في دول المجلس لتقديم بيانات ومعلومات وإحصاءات ذات شمولية وآنية تتناسب مع تلك المتغيرات ، وأن كافة الأجهزة تعمل في إطار التكامل في جميع المجالات تعزيزا للدور المأمول منها في دعم كافة القرارات التنموية للمجلس في خدمة القضايا المحورية التي تهم دوله ومواطنيه، مما منحها مصداقية عالية عند مختلف المستخدمين من داخل وخارج دول المجلس بما فيهم المنظمات والهيئات الإقليمية والدولية التابعة للأمم المتحدّة بصفتها إحصاءات مبنية على المعايير الدولية المتعارف عليها .
واستعرض الاجتماع الثنائي مسار الخطة الاستراتيجية الإحصائية وخارطة الطريق 2015-2020م الخاصة بالمركز والرامية إلى تحقيق الأهداف الإحصائية على مستوى دول مجلس التعاون من خلال خطط التنفيذ الوطنية .
من جانبه أكد د. فهد التخيفي رئيس مجلس إدارة المركز الإحصائي الخليجي بأنَّ المركز يعمل مع الأمانة العامة لمجلس دول الخليج العربية لبناء وتعزيز القدرات الإحصائية والمؤسسية لدول المجلس لمواكبة المتطلبات الإحصائية على مستوى دول المجلس خصوصاً وعلى المستوى الدولي عموماً ، وتعزيز وتحسين نوعية وكمية المنتجات الإحصائية بشكل مستدام ، إبراز دول المجلس كتكتل اقتصادي واجتماعي موحد ، وتطوير وتوسيع وتسويق النشر الإحصائي وبناء برامج عمل مشتركة بين المراكز الإحصائية الوطنية والمركز الإحصائي الخليجي ، وتوحيد الاستراتيجيات الإحصائية الوطنية في الدول الست مع احتياجات البرامج الإحصائية المشتركة حسب أفضل الممارسات الدولية إضافة إلى بناء ثقافة إحصائية ورفع الوعي الإحصائي وتعزيز الاستخدام الفعلي والصحيح للبيانات والمعلومات الإحصائية في صنع القرار ورسم السياسات في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية وضمان أن يكون لمنطقة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية حضور ومشاركة فعالة في التنمية الإحصائية الدولية .

126